استنزاف غابة إقليم وزان ” على عينك يا بن عدي” – جريدة سوس بلوس الإخبارية

استنزاف غابة إقليم وزان ” على عينك يا بن عدي”

آخر تحديث : الخميس 2 نوفمبر 2017 - 7:28 مساءً

إذا لم تصنف المجزرة التي يتعرض لها الغطاء الغابوي بإقليم وزان ضمن دائرة الجرائم المعطلة للإقلاع التنموي لدار الضمانة الكبرى، وضد التنمية المستدامة التي يعرفها الخبراء بأنها تلبية احتياجات الجيل الحالي دون إهدار حقوق الأجيال القادمة؟ هل الإتلاف الذي يلحق يوميا أشجار غابة بجماعة مقريصات الترابية لم تلتقطه أعين وآذان الجهات الرسمية ذات الصلة بموضوع حماية البيئة ؟ أليس ما يحدث بهذه الغابة ما هو إلا مظهر من مظاهر الفساد الذي ينخر جسد أكثر من قطاع حكومي وأكثر من مؤسسة منتخبة بإقليم وزان ؟

هذه حفنة من سيل الأسئلة الجارف الذي يطرحه فاعلون التقت بهم الجريدة بمركز جماعة مقريصات الواقعة تحت النفوذ الترابي لعمالة إقليم وزان ، وأملهم أن يصل لهيب صهد ربط المسؤولية بالمحاسبة التي أعلن عنها الملك محمد السادس في الجيل الجديد لخطبه فيحرق من يستهتر بأداء الواجب ويساهم في تبديد الثروة الوطنية التي تحسد بلادنا عليها .

من بين المعطيات ذات الارتباط بعمليات الاستنزاف التي ذهبت ضحية لها مساحة غابوية مترامية الأطراف، حدد الفاعلون المدنيون المشار إليهم”مسرح الجريمة” في مجموعة من الدواوير نذكر منها أدرار، باب الريحانة، الزغاري، العداوي، سيدي عبد العالي، باب تازرارت، صبان ….وأضاف هؤلاء بأن عملية قطع الأشجار تتم في واضحة النهار، وتستعمل المحركات في عملية اقتلاعها، وشددوا على موقف المديرية الإقليمية للمياه والغابات بوزان من هذا التبديد للثروة الوطنية الذي تلفه علامات استفهام كبرى ….استفهامات تنسحب على موقف السلطة المحلية وأعوانها الذين لا تخفى عنهم التفاصيل اليومية لحياة ساكنة الجماعة الترابية، فبالأحرى السطو على الملك العام من طرف كمشة من الأشخاص، وتحويله إلى ملك خاص، بعد تدمير ثروة وطنية لها ثقلها في حماية التوازن المناخي الذي اختل في السنوات الأخيرة، فما كان على بلادنا التي استضافت مؤتمر الأطراف ( كوب 22 ) الا أن تنخرط بجانب المجتمع الدولي للبحث استباقيا عن أن أنجع السبل والوسائل لحماية البشرية من كل التقلبات المناخية .

الرأي العام بإقليم وزان يتطلع إلى تدخل عاجل من المندوبية السامية للمياه والغابات وحماية التصحر، والإدارة الترابية الإقليمية، لحماية الغطاء الغابوي الممتد بكل الجماعات الترابية بالإقليم ويتعرض للإنهاك منذ سنوات .

وزان: محمد حمضي

2017-11-02 2017-11-02
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

سوس بلوس