نزلاء دار الطالب بأكادير يحتفلون بعاشوراء على إيقاع كناوة والدقة المراكشية

سوس بلوس
2011-12-04T18:02:19+00:00
2011-12-04T18:11:10+00:00
الرئيسية
4 ديسمبر 2011
نزلاء دار الطالب بأكادير يحتفلون بعاشوراء على إيقاع كناوة والدقة المراكشية

بعيونهم الصغيرة التي تشع منها الفرحة، جلس عشرات الأطفال المتفاوتة أعمارهم بإحدى قاعات دار الطالب بأكادير يتابعون فقرات إحدى الأمسيات التي احتفت بالطفل بمناسبة عاشوراء. مبادرة خيرية إجتماعية أقدمت السيدة فوزية بولكيد رئيسة جمعية تيمغارين إيمال للمرة الثانية على فتح أحضانها لبعض أطفال ونزلاء دار الطالب بأكادير من خلال تنظيم أمسية ترفيهية. امتلأت القاعة الواسعة بالأمهات وأطفالهن بالإضافة إلى المؤطرين وأعضاء مكتب الجمعية، وتألقت براعم إذاعة سوس بقيادة البرعومة الإذاعية ومديرة تحرير الجريدة الإلكترونية صوت الطفل”إيمان بكري” التي أتحفت الحضور بفقرات قدمتها بسلاسة وجرأة من وراء الميكروفون بصوتها الطفولي الذي قدم  شذرات من الزجل الشعري عن ذوي الإحتياجات الخاصة، بمناسبة يومهم العالمي .

الحفل تخللته فقرات من موسيقى ومسابقات وقدمت رقصات وقطعا غنائية من الفن الكناوي لفرقة “مونتاس” والدقة المراكشية التي أدخلت جوا من المرح في نفوس الأطفال بل انخرط بعضهم في الرقص بحماسة على إيقاعات الطبل والقراقش. هذا الكشكول لم ينس الجمعية الأطفال الذين حظوا بألعاب متنوعة كإلتفاتة كريمة بل وكانوا أطرافا مشاركة في الحفل والتنشيط.

محمد الرايسي: إلى سوس بلوس

عذراً التعليقات مغلقة