ساكنة حي سيدي محمد بأكادير تطالب ب” رحيل الرادار”

سوس بلوس
الرئيسيةالصحة
9 يونيو 2012
ساكنة حي سيدي محمد بأكادير تطالب ب” رحيل الرادار”

طالبت ساكنة حي سيدي محمد “بلوك 03 ” بأكادير في أكثر من مناسبة «برحيل» رادار شركة للاتصالات عن حيهم ، كما طالبت والي جهة سوس ماسة درعة في شكاية تضم أكثر من 50 توقيع، تنفيذ أمر الهدم رقم 1138 الذي أصدرته ولاية جهة سوس ماسة درعة بتاريخ 04 مارس 2011 مع تنفيذ قرار الهدم عدد 20561/10 الصادر من رئيس المجلس الجماعي لأكادير. والمتعلق برحيل رادار شبكة الاتصال عن حيهم، يقولون إن ” الرادار ” يلحق بهم أضرارا صحية غير معروفة. وأضاف أحد سكان بلوك 03 بحي سيدي محمد، الذي يعتبر من الأحياء الشعبية في المدينة، إن عددا من العائلات اضطرت إلى «الرحيل» من هذا الحي بسبب مضاعفات هذا الجهاز. وأشار  إلى أن مضاعفات جهاز الاستقبال التي وضعت فوق سطح منزل مصاب بأضرار بليغة وشقوق أصابت جدران المنزل وفق محضر معاينة عدد 678/2010 أنجزه مفوض قضائي لدى ابتدائية اكادير، واضاف المتحدث ان المنزل يوجد وسط الحي يشكل خطرا على السكان، إذ «بدؤوا يحسون بالحكرة».

وطالبت الساكنة من السلطات المحلية بالتدخل لإيقاف هذا “الخطر الرهيب المحدق” وتنفيذ أوامر المسؤول الأول بالجهة الذي أعطى أوامره بالهدم وإرجاع الحالة إلى ما كانت عليه. ورغم ذلك وقفت السلطة المحلية مكتوفة اليدين الشيء الذي يطرح أكثر من علامة استفهام .

الرادار كان موضوع شكايات الساكنة منذ سنة 2008، فقد أصدرت الجماعة الحضرية بأكادير في هذا الشأن قرار فوري بإيقاف الأشغال عدد 10577 بتاريخ 12/07/2008 وكذا الإنذار عدد 10578 الرامي إلى جعل حد للمخالفة، كما تقدمت الجماعة الحضرية بأكادير بشكاية تحت عدد 11501 / 2008 في الموضوع لوكيل الملك حول مخالفة صاحب المنزل للقانون المتعلق بالتعمير والقرار الجماعي المستمر العمل عدد 384/2008 المنظم بوجبه تثبيت وإقامة اللوحات الاشهارية ومحطات الهاتف النقال والأعمدة المتعلقة بها فوق السطوح وواجهات الحدائق والبنايات التي لا تقل عن أربع طوابق.

سوس بلوس

عذراً التعليقات مغلقة