الأخطبوط يشعل الحرب بين وزارة أخنوش ومهنيي الصيد التقليدي ببوجدور

سوس بلوس
إقتصادالرئيسيةوطنيات
17 نوفمبر 2012
الأخطبوط يشعل الحرب بين وزارة أخنوش ومهنيي الصيد التقليدي ببوجدور

استغرب العديد من المهنيين وأصحاب قوارب الصيد التقليدي للقرار الصادر عن وزير الفلاحة والصيد البحري رقم 17/12 بتاريخ:07/11/2012 القاضي بتحديد الكوطا المخصصة لصيد الرخويات بالمناطق الجنوبية، حيث عمدت الوزارة الى استئناف عملية الصيد بالنقط المغلقة منذ شهر غشت 2012 حيث حددت الكمية المصطادة فى10200طن موزعة على بوجدور والداخلة بالنسبة لبوجدور التي أكرمتها وزارة اخنوش ب 1000طن مقسمة على 1750 قاربا، أي بمعدل 500 كيلو لكل قارب صيد تقليدي يعمل على متنه من4 إلى 5 بحارة يعملون بعدة نقط نائية وصعبة، بكل من سيدي الغازي بوجدور المركز، كاب 7 ولكراع. هذه الأخيرةأغلقت بدعوى أنها محمية.
إن القرار المتعلق بالكوطا اعتبره المهنيون مجحفا، نظرا للتمييز بين المنطقتين بوجدور والداخلة هذه الأخيرة تعتبر المفضلة لدى وزير الصيد البحري خصص لها 9100طن موزعة على 3000 قارب صيد تبحر بكل من اعريش برباص تشكا،و يتساءل البحارة على أية معايير اعتمد توزيع هذه الكوطا بالنسبة لجهة العيون بوجدور الساقية الحمراء، وجهة وادي الذهب لكويرة علما بأن بوجدور تتوفر على أكبر خزان للرخويات بأنواعها.

سعيد باها / سوس بلوس

عذراً التعليقات مغلقة