تنقيلات في صفوف البشوات والقياد، و24 قايدة جديدة تلتحق

سوس بلوس
الرئيسيةسوس في الصحافة الوطنية
15 أكتوبر 2012
تنقيلات في صفوف البشوات والقياد، و24 قايدة جديدة تلتحق

بعد شهور من الانتظار عين عبد الله سلمان رئيس قسم الاستعلامات العامة بولاية أكادير سابقا، قائد بالدارالبيضاء، كما عين باشا أكادير العربي ديان كاتبا عاما بعمالة بوجدور، الباشا جمال انوار سيعود على سوس من جديد قادما إليها من القنيطرة، وقد عين باشا على مدينة انزكان. قائد اورير، عين من جهته قائدا بإحدى مقاطعات السمارة، وقائد التامري بأكادير إداوتنان عين بموجب هذه الحركة قائدا باوسرد بالصحراء، قائد المقاطعة الثالثة باكادير عين بدوره قائدا بكلميم. وعين  باشا تطوان خلفا، ليلتحق بأكادير في إطار المهام الجديدية المناطة به.

يدخل ذلك في إطار حركة انتقالية وطنية أجريت من قبل وزارة الداخلية، في صفوف رجال السلطة همت حوالي 30 في المائة من مجموع أفراد هذه الهيئة العاملين بالإدارة الترابية٬ والذين قضوا٬ في مجملهم٬ أربع سنوات أو أكثر بنفس المنصب.

وأوضح بلاغ للوزارة اليوم الأحد أن هذه الحركة تهدف٬ طبقا للتعليمات الملكية السامية٬ إلى تحقيق فعالية أكبر وترشيد أمثل للموارد البشرية٬ وذلك بإعادة انتشارها جزئيا بإيقاع منتظم٬ وملاءمة المناصب مع الكفاءات٬ وملء المناصب الشاغرة إثر إحالة أصحابها على التقاعد٬ وكذلك مراعاة بعض الحالات الخاصة التي تتطلب رعاية طبية مناسبة.

ومن جهة أخرى٬ يضيف البلاغ٬ فقد تم من خلال هذه الحركة الانتقالية تطعيم الإدارة الترابية بالأطر الجديدة المتخرجة من المعهد الملكي للإدارة الترابية والبالغ عددها 112 خريجا٬ من بينهم 24 عنصرا نسويا.

وأشار المصدر ذاته إلى أنه انطلاقا من معايير الاستحقاق٬ فقد تمت ترقية بعض رجال السلطة إلى درجة أعلى في مناصب كاتب عام٬ أو باشا٬ أو رئيس دائرة أو رئيس منطقة حضرية.

عذراً التعليقات مغلقة