أكادير: جمعية بتيكيون تنصب سوقا عشوائيا للأضاحي يخالف قرار العمالة والبلدية

2018-08-13T20:40:26+00:00
2018-08-13T20:40:27+00:00
أخبار المجتمعالرئيسية
سوس بلوس13 أغسطس 2018آخر تحديث : منذ سنتين
أكادير: جمعية بتيكيون تنصب سوقا عشوائيا للأضاحي يخالف قرار العمالة والبلدية
رابط مختصر

استغرب السكان بحي تيكوين من تصرفات جمعية بحي تيكيون اقدمت عى نصب خيام لبيع الاضاحي بمكان مجاور للمركب الثقافي بهذا الحي بجوار المركب الثقافي، ولاحظ متتبعون أن هذه الجمعية بهذا التصرف خالفت مراسلة والي الجهة الموجهة إلي رئيس المجلس الجماعي لأكادير، المؤرخة بتاريخ 25 يوليوز 2018 وقرار المجلس في هذا الصدد، والمحددين لمكان المحدد كفضاء لسوق الأضاحي، بجماعة أكادير،  وذلك بالساحة المتواجدة بمدخل مركب أدرار “مدخل 11 يناير”، عوض الفضاء المجاور لساحة المصلى بالحي المحمدي.

kabch2 - جريدة سوس بلوس الإخباريةkabch2 - جريدة سوس بلوس الإخبارية

وذكرت مصادر مطلعة بأن  دخول أطراف حزبية ساهمت في غض الطرف عن خطوة الجمعية التي لم تطبق فيها السلطات المحلية أية تعليمات، في ظل تواجد قرار من المجلس الجماعي لأكادير يوحد ويحدد مكان بيع الأضاحي في منطقة وحيدة بمدخل ملعب أدرار.

وعلم أن شكاية في هذا الموضوع مرفوقة بمحضر معاينة رفعت إلى وكيل الملك لدى المحكمة الإبتدائية بأكادير بشأن إقدام هذه الجمعية على استخلاص واجبات كراء الخيام للكسابة، بدون موجب قانوني مع ما قد يترتب عن ذلك من بيع للأضاحي بشكل غير خاضعة للمراقبة، الأمر الذي يضرب تعليمات وزارة الداخلية ووزارة الفلاحة الخاصة عرض الحائط في غياب تام لشروط السلامة الصحية.

وارتكزت مراسلة الوالي، التي وقعها عمر تويمي بنجلون كاتب عام ولاية جهة سوس ماسة، على الدورية الوزارية  المشتركة بين كل من وزارة الداخلية ووزارة الفلاحة، والموقعة بتاريخ 15 ماي 2018، والتي جاءت تنفيدا لسياسة الوزارة الرامية إلى ضبط أضاحي العيد الموجهة للمواطنين، وحماية المستهلكين من الأضاحي التي لا تتوفر فيها شروط السلامة الصحية، والتي أعلن عنها المكتب الوطني للسلامة الصحية مؤخرا، حيث أشار إلى ضرورة توفر الأضحية على علامة صفراء تثبت على مستوى الأذن.

kabch3 - جريدة سوس بلوس الإخبارية

وطالبت المراسلة المجلس الجماعي لأكادير بتدبير هذا المرفق، الذي ستتولى  شركة وطنية تسييجه، مع ربط الإتصال بمديرية المياه والغابات ومحاربة التصحر لتيسير عملية الإستغلال وكذا اتخاذ الإجراءات والتدابير اللازمة لتنظيم السوق في أحسن الظروف.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.