المجلس البلدي لأولاد تايمة يهدد بالنزول الى الشارع احتجاجا على تردي القطاع الصحي

سوس بلوس
2012-11-10T17:52:01+00:00
2012-11-10T17:52:52+00:00
الرئيسيةالصحة
10 نوفمبر 2012
المجلس البلدي لأولاد تايمة يهدد بالنزول الى الشارع احتجاجا على تردي القطاع الصحي

صاح  مستشار جماعي بقوله “راه خاصنا نديرو وقفة إحتجاجية أمام مندوبية الصحة” فيما قالت زميلته مستشارة وبرلمانية ” علاش مانتجمعوا حنا برلماني تارودانت ونمشيو لمكتب الوزير ” : هذه لقطات من نقاش ساخن شهدته دورة أكتوبر العادية لبلدية أولاد تايمة  عشية الاربعاء الماضي ، وكانت في مجملها باردة برودة الطقس الماطر ، الا ان هده البرودة سرعان ما تبخرت بعد تداول نقطة دراسة مشاكل الصحة العمومية بالمدينة ضمن جدول أعمال الدورة ، حيث شجب جل أعضاء مجلس المدينة بأغلبية ومعارضة غياب ممثلي الوزارة عن أشغال المجلس دون تقديمهم  اي اعتذار معتبرين تكرار عدم حضور مسؤولي الصحة  رغم إستدعائهم ، بمتابة استخفاف واهانة للمجلس وساكنة المدينة.
تراكم مشاكل قطاع الصحة بالمدينة ،وغياب جودة الخدمات وعدم توفر المستشفى الوحيد بالمدينة على الاطر الطبية الكافية ،وسوء الخدمات المقدمة للمرضى ،كان محط إهتمام مجلس المدينة كما عاينت سوس بلوس الذي أدرج مضوع الصحة  للنقاش في أربع دورات دون حضور مندوب الوزارة  للإجابة على تساؤلات المستشارين الذي أجمع أغلبهم على سوء الخدمات الصحية وتفشي سلوكات أساءت للمستشفى المتعدد التخصصات رغم حداثته .

المثير في دورة أكتوبر،هو تهديد بعض الاعضاء في الاغلبية بخوض اشكال نضالية تصعيدية للتنديد بوضعية قطاع الصحة ،فيما إكتفى رئيس المجلس محمد بودلال بتهديده مندوبية الصحة بالإقليم بقطع إمدادات المجلس عن المستشفى وإسترجاع كل موظفي البلدية العاملين بالمستشفى.

المتتبع لاشغال هده الدورة لاحظ حجم المزايدات السياسية بين مكونات المجلس  رئيس المجلس يطالب بعقد دورة استتنائية لتدارس الوضع ، فيما فضلت الاغلبية والمعارضة بتصعيد الموقف وخوض اشكال نضالية تصعيدية وتعبئة  المجتمع المدني لمساندتهم في هدا التوجه ؛لكن سرعان ما إنقلب النقاش إلى الصفر كما عاين موقع سوس بلوس بعدما تذخل علي قيوح عن حزب الإستقلال، بعدما ظل صامتا طيلة أشغال الدورة في رد إعتبره جل أعضاء المجلس بالغريب بقوله” أحنا ماشي عمال زراعيين باش نحتجوا”.

سوس بلوس

عذراً التعليقات مغلقة