Ad Space
الرئيسية سياسة المكتب السياسي للأحرار ينوه بورش الحماية الاجتماعية وبموقف المملكة من تهرب زعيم الانفصاليين من المحاكمة ويعبر عن اعتزازه بقيم التآزر بين المغاربة

المكتب السياسي للأحرار ينوه بورش الحماية الاجتماعية وبموقف المملكة من تهرب زعيم الانفصاليين من المحاكمة ويعبر عن اعتزازه بقيم التآزر بين المغاربة

كتبه كتب في 2 مايو 2021 - 18:46

تنويه بالورش الملكي: الحماية الاجتماعية

عقد التجمع الوطني للأحرار اجتماعا لمكتبه السياسي يوم أمس السبت فاتح ماي 2021 برئاسة عزيز أخنوش عبر تقنية المحادثة المصورة، تدارس خلاله جملة من القضايا السياسية والتنظيمية.

وقد توقف الحزب عند ورش الحماية الاجتماعية الذي أشرف عليه جلالة الملك محمد السادس، معتبرا إياه ثورة اجتماعية ولبنة أولى في مسار بناء عقد اجتماعي جديد يؤسس لمغرب التمكين و لعدالة اجتماعية حقيقية، ويعزز فرص الإنصاف والمساواة بين كل مكونات المجتمع، ويضع المغرب ضمن مصاف دول الرعاية الاجتماعية
كما تقدم  المكتب السياسي في يوم العمال بتهانيه لكل الطبقة الشغيلة متمنيا لها تحقيق المزيد من المكتسبات.

الدعوة لمحاكمة غالي وتنويه بموقف المملكة الحازم

وارتباطا بما بات يعرف بقضية زعيم الكيان الوهمي الذي انتحل صفة مغايرة لتمويه العدالة و الدخول الى التراب الاسباني قصد الاستشفاء، نوه المكتب السياسي بالموقف الحازم للمملكة المغربية في رفضها كل محاولات الإفلات من العقاب التي دأب عليها زعيم الكيان الوهمي، داعيا الى ضرورة تقديمه للمحاكمة، كونه أقل مبدأ من مبادئ و مرتكزات العدالة الكونية، وفي هذا الاطار يندد المكتب السياسي بالجرائم ضد الانسانية التي اقترفها قياديو ما يسمى بالجبهة، مؤكدا على حقوق ضحاياها الثابتة التي لا يطالها التقادم، داعيا كل الضمائر الحية الى تيسير السبل و بذل الجهود حتى يأخذ مسار العدالة مجراه الطبيعي.

و في هذا الصدد، يدعو كل القوى الحية الى ممارسة واجبها في فضح كل الجرائم ضد الانسانية التي اقترفها قادة الكيان الوهمي على امتداد أربعة عقود.

أسف من ضرب قيم التآزر واستغراب من توقيت الهجمة

و علاقة بما أثير حول العمل الاحساني الذي تقوم به جمعيات المجتمع المدني لاسيما خلال الشهر الفضيل، تأسف بلاغ الحزب لكون ” اطراف سياسية تركت كل اكراهات بلادنا ومشاغل مواطنينا، لتنبري في محاولة بئيسة للضرب في قيم الاحسان الاصيلة التي جبل عليها المغاربة و دأبوا على ممارستها كل حسب موقعه وامكانياته” و يستغرب المكتب السياسي من  “توقيت هذا الردة غير المبررة لاسيما في هذه الظرفية التي بينت حاجة المواطنين لمزيد من التضامن والتآزر” كما حيى بالمناسبة “كل فاعلي الخير من اشخاص و هيئات وجمعيات مدنية وقفوا الى جانب المواطنين في ازمتهم”.

وأكد المكتب السياسي أن التجمع الوطني للأحرار “لا يمكن ان يسمح لأي كان ان يمارس الابتزاز و الإرهاب الفكري أو ان يقدم له الدروس لأن تاريخه السياسي الناصع البياض لم يسجل قط ان سخر فيه الجانب الجمعوي، او جمع بينه وبين الجانب السياسي، لخدمة اجندات سياسوية”. مذكرا بأن ”  من ألِفَ على استعمال المال العام في حملات للتسويق لحزبه او لتلميع صورته، ان مثل هده الاساليب الدنيئة لم تعد تنطلي على احد”.

واعتبر المكتب السياسي بأن أي “محاولة للركوب على قضايا من قبيل الاحسان لربح تعاطف كاذب او لشيطنة طرف سياسي دون غيره، لا تعدو ان تكون صيحة في واد، لأن الوطن اليوم يحتاج اكثر من اي وقت مضى الى افكار وبرامج سياسية طموحة تساير الأوراش الملكية الكبرى كورش الحماية الاجتماعية لتعزيز التمكين الاجتماعي للمواطنين عوض البحث عن مبررات واهية لتبرير الفشل في القيام بواجب الاقتراح والترافع”.

وفي نفس الاجتماع يكشف البلاغ، قدم محمد بوسعيد عرضا يتعلق بالبرنامج التواصلي مسار المدن، تناول فيه حصيلة الإعلان عن مخرجات هذه العملية التواصلية غير المسبوقة، حيث تم التواصل مع المشاركين في هذا البرنامج الوطني المنتمين لسبعة وثلاثين مدينة. وفي هذا الإطار، نوه ينوه المكتب السياسي بعمل  المنسقين الجهويين والاقليمين وكل الهيئات الموازية في سبيل إنجاح هذا البرنامج، كما جدد دعوته لهم الى الانخراط أكثر مستقبلا لإستكمال المدن المتبقية و الإعلان عن اخراج كتاب تركيبي يضم كل خلاصات المدن.

تعيين منسقين إقليميين

وعلاقة بالمادة 21 من النظام الأساسي والمادتين 17 و18 من النظام الداخلي للحزب، تقرر تعيين كل من:

  • السيد عبد الرحمان مجدوبي منسقا بإقليم جرادة؛
  • السيد محمد جمال الدين منسقا بإقليم فجيج؛
  • السيد صالح حنين منسقا بإقليم الفقيه بن صالح؛
  • السيد يوسف شيري منسقا بإقليم ورزازات؛
مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.