Ad Space
الرئيسية تمازيغت تابعمرانت والداودية تلهبان اولى سهرات تيميتار

تابعمرانت والداودية تلهبان اولى سهرات تيميتار

كتبه كتب في 16 يوليو 2022 - 01:45

بعد انقطاع دام لعامين بسبب الجائحة، عادت مدينة أكادير لتكون مسرحا لاحتفاء الفنانين المغاربة الأمازيغ بموسيقى العالم ، وذلك في إطار أولى السهرات المبرمجة مساء أمس الجمعة، في افتتاح الدورة الـ17 للمهرجان الدولي للموسيقى “تيميتار، علامات وثقافة”.

ولقد أمتعت الرايسة فاطمة تبعمرانت، الجمهور بساحة الأمل بكشكول من أجمل أغانيها، حيث ردد معهم متتبعو السهرة الأغاني التي امتزجت بنشوة أمازيعية تفاعلت فيها أنغام الربابة بالموسيقى العصرية.

وحضرت الموسيقى الشبابية في أولى سهرات الدورة الـ17 لمهرجان “تيميتار” من خلال “دي جي سوراج” من كينيا، إضافة إلى الفنان المغربي العالمي يوسف أقديم الملقب بـ “لاغتيست”.

كما أشعلت الفنانة زينة الداودية منصة “الأمل” بروائع الأغاني الشعبية المغربية، التي ألهبت الجماهير بشكل كبير في جو حماسي زاد من سحر أجواء فصل الصيف بمدينة الإنبعاث.

ويتنوع العرض الموسيقي الذي يقدمه المهرجان، بدأ بالأمازيغية، موسيقى الأجداد إلى موسيقى الشباب (البوب)، مرورا بإيقاعات “السلسا” الكولومبية، والإيقاعات الشعبية المغربية الأصيلة، وبذلك سيصنع تيمتار لحظات من الفرح التي طال انتظارها بكل شغف.

وجريا على عادته خلال الدورات السابقة ، فقد سطر مهرجان “تيميتار” في الدورة 17 برنامجا ثقافيا موازيا يتكامل مع الشق الغنائي والموسيقي لهذه التظاهرة الفنية الدولية ، حيث قدم المهرجان أمسية فكاهية موازية مع الفنانين الكوميديين رشيد أسلال، حميد أشتوك، شاوشاو، محمد بودرقة ، حسن عليوي، قيمرون، زهرة تمكرودت وآخرون.

وستتواصل اليوم السبت، سهرات الدورة الـ17 للمهرجان الدولي للموسيقى “تيميتار، علامات وثقافة” بتنظيم سهرات متنوعة في منصات كل من “ساحة الأمل”، و”ساحة الوحدة” المحاذية لشاطئ مدينة الانبعاث، حيث سيكون الأكاديريون وضيوفهم على موعد مع الفنان المغربي حاتم عمور، ومجموعة “أودادن”، والفنان الشعبي ستاتي…

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.