Ad Space
الرئيسية مجتمع المركز التربوي الجهوي بانزكان: تكوين ” عبثي” وهدر واضح للمال العام

المركز التربوي الجهوي بانزكان: تكوين ” عبثي” وهدر واضح للمال العام

كتبه كتب في 30 نوفمبر 2011 - 22:44

عرفت الأيام التكوينية الخاصة بالتوجيه، والتي سنتها الوزارة ( كغيرها من الأيام التكوينية العبثية)، المقامة بالمركز التربوي بإنزكان تشنجات وتوتر أعصاب بعض الأساتذة المستفيدين، حيث اضطر احد المؤطرين يوم أمس الثلاثاء إلى التدخل لفض تشابك لفظي بين أستاذين، بل بلغ به الأمر حد تقبيل راس احدهما لتهدئته.

 وحسب مصادر من داخل المركز، توصل موقع سوس بلوس بمعطيات تفيد استغراب بعض المستفيدين من وظيفة وجدوى تسريح تلاميذهم في شبه عطلة، من اجل الحضور الى تكوين لاعلاقة له بالمدرس بشكل مباشر، حيث صرح العديدون بأن مثل هاته العشوائية ماهي إلا حيل لهدر المال العام ، بدل توظيفه في ما يشكل أولويات . جدير بالذكر، أن ” عباقرة اختراع التكوين” على مستوى وزاري عمدوا الى الاسراع في انهاء ” أيامهم التكوينية” قبل متم السنة الحالية، وهو ماربطه أحد الظرفاء بالميزانية المقرر هدرها ، قبل السنة المالية الجديدة.

انزكان : احمد السوسي

مشاركة
تعليقات الزوار ( 1116 )
  1. الغريب الذي لايمكن فهمه أن وثائق الوزارة حددت التكوين في التوجيه عبر محاور تمتد 05 ايام، والواقع انها تم تجميعها في يومين، فما مصير ميزانية الأيام الثلاث المغيبة؟
    أمر يحتاج بالفعل إلى التساؤل’’’’’

التعليقات مغلقة.