الرئيسية مجتمع تراجع اعداد موائد الرحمان باكادير…باحث اقتصادي يوضح الأسباب

تراجع اعداد موائد الرحمان باكادير…باحث اقتصادي يوضح الأسباب

كتبه كتب في 26 مارس 2024 - 02:38

فارس الحكيمي

شهدت مدينة أكادير خلال شهر رمضان الحالي، تراجعا ملحوظا في عدد موائد الرحمان بمختلف أزقة وشوارع المدينة، هذه الموائد التي تعمل على تقديم وجبات الافطار المجانية لعابري السبيل من الصائمين والمحتاجين والطلبة الجامعيين، مقارنة بباقي السنوات الماضية.

في سياق الموضوع صرح حسن الدمان، استاذ باحث في العلوم الاقتصادية بجامعة ابن زهر باكادير”: ان مدينة سوس وعلى غرار السنوات التي خلت، عرفت هذه السنة انخفاضا في أعداد موائد الإفطار الجماعي التي تقام كل سنة وطيلة شهر رمضان المبارك”.

وقال الدمان في تصريح لجريدة سوس بلوس :” ان من يقوم بمثل هذه الأعمال الخيرية هي جمعيات المجتمع المدني والمنظمات الخيرية والعامة من الناس، والتي لم يستطع البعض منها تنظيم هذه الموائد خلال هذا الشهر الكريم، بسبب قلة مواردها المالية، وكذا تناقص عدد المحسنين وأصحاب المبادرات الخيرية”.

ولمح الإطار الجامعي” انه منذ إطلاق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية سنة 2005، وايضا اطلاق مشروع اوراش، عمدت كثير من الجمعيات الخيرية الى تغيير طريقة عملها، بغية الحصول على المنح والاعانات المالية التي تقدمها الدولة، وبذلك تراجع الحس التطوعي داخل المجتمع”.

وأشار الاستاذ الجامعي” أنه حتى الشركات الكبرى خاصة التجارية منها لم تعد تقدم الدعم المادي سواء مالي او مساعدات عينية، والذي يدخل ضمن انشطتها الخيرية كما جرت العادة، والسبب هو تراجع مداخلها واربحاها نتيجة الركود الاقتصادي الذي تمر منه البلاد”.

وخلص الدمان” إلى أن هذه الظاهرة ليست مقتصرة على مدينة أكادير وحدها بل مختلف المدن المغربية، وايضا الدول العربية على رأسها دولة مصر التي تراجعت فيها عمليات إعداد موائد الرحمان، بعد أن كانت تنظمها باعداد تفوق ما يقدمه المغرب”.

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.