Ad Space
الرئيسية مجتمع طفلة معاقة ذهنيا ” 14 سنة ” تتعرض لإعتداء جنسي وحشي

طفلة معاقة ذهنيا ” 14 سنة ” تتعرض لإعتداء جنسي وحشي

كتبه كتب في 22 أكتوبر 2013 - 10:44

ما إن تطأ قدماك صباح يوم الجمعة الماضي مدخل عمارات وليلي بالمشروع السكني حي التشارك وأنت غريب عن منطقة سيدي مومن، تصادفك عشرات النساء في أحاديث ثنائية أو جماعية، يخيل للجميع أنهن في مأتم لتقديم العزاء، قبل أن يصلك الخبر اليقين من مجموعة أطفال.

أحاديث النسوة تتعلق بالاعتداء الجنسي الوحشي الذي تعرضت له طفلة معاقة ذهنيا، لا يتعدى عمرها 14 سنة بمنطقة عين الذئاب .

» كان غوت ربي اللي خلقني » بهذه الكلمات البريئة اختصرت «زينب » الطفلة المعاقة ذهنيا حكايتها خلال زيارة «الأحداث المغربية» لها، وهي تروي بكل دقة تفاصيلها المؤلمة لحادث الاعتداء الجنسي الوحشي، تعرضت له على يد مجموعة أشخاص رفقة إحدى الفتيات تعد جارتهم بمنطقة حي التشارك، استغلت عفوية الطفلة المعاقة ذهنيا، وقدمتها قربانا لوحوش بشرية لتفريغ كبتهم الجنسي. الطفلة «زينب» تحكي عن تفاصيل الليلة المشؤومة بعد وصولها رفقة الشابة «حنان» وهي في بداية عقدها الثالث في حدود الساعة السابعة من مساء يوم الخميس الماضي إلى إحدى المناطق الفلاحية المهجورة بمنطقة عين الذئاب .‬

قدمت لها رفيقتها كأسا من الخمر وعصير فاكهة التوت يحتوي على مسحوق الأقراص المهلوسة أرغمت الطفلة على شربهما تحت الصفع والضرب، قبل أن يستفرد بها شخصان داخل الإقامة المهجورة ويرغمانها على ممارسة الجنس بالقوة. لم تستوعب الطفلة تفاصيل الممارسة الجنسية وهي فاقدة الوعي تحت تأثير الخمر والأقراص المهلوسة، إلى أن شعرت بشيء صلب يلج جهازها التناسلي ويفتض بكارتها لتتدفق الدماء بين فخذيها. وتحت صراخها في استجداء المعتدي بعدم الاعتداء عليها قبل أن يسدد صفعة لخذها الأيسر‪:‬

على إثرها، تقدم المعتدي الثاني إلى الطفلة ليمارس عليها اعتداءه الجنسي. هذا الاعتداء استمر إلى الساعات الأولى من صباح يوم الجمعة الماضي دون أن يكترث المتهمان إلى توسلاتها وأنينها تحت أنظار الشابة، وهي تمارس الجنس مع رفيقها وتقارع المعتدين كؤوس الخمر واستهلاك المخدرات .

شهادة الجيران اعتبرت الإعاقة الذهنية التي تعيشها «زينب» وراء استدراجها من قبل الشابة «حنان» المعروفة وسط حي سيدي مومن بتجارة الأقراص المهلوسة وتعاطي الوساطة في جلب الفتيات لحي التشارك من أجل ممارسة الدعارة. وبعدما عاين مساء يوم الخميس مجموعة من شباب المنطقة الضحية «زينب» رفقة الشابة «حنان» وهما تمتطيان «الترامواي» من سيدي مومن في اتجاه منطقة عين الذئاب، يؤكد أحد أقارب الضحية انتقلا إلى منطقة عين الذئاب ليتم الاعتداء الجنسي الوحشي على الطفلة القاصر المعاقة قبل أن يتم العثور عليها بمفردها صباح يوم الجمعة الماضي بشارع محمد زفزاف وهي ملطخة بالدماء.

اضطر أفراد أسرتها إلى نقلها إلى مصالح الشرطة القضائية للمنطقة الأمنية سيدي البرنوصي، وإحالتها على الطبيب الشرعي الذي أكد تعرضها لاعتداء جنسي وحشي أدى إلى افتضاض بكارتها وهتك عرضها من الخلف بالقوة.

ومن المنتظر أن تحيل عناصر الشرطة القضائية للمنطقة الأمنية سيدي البرنوصي صباح يومه الإثنين المتهمة على أنظار الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف للدارالبيضاء بعدة تهم، بعد أن تم توقيفها من قبل عناصر الشرطة الدائرة (25) مبروكة بالمنطقة الأمنية مولاي رشيد .

الدارالبيضاء : سعـد داليا

الصورة من الارشيف

 

مشاركة