Ad Space
الرئيسية سوس بلوس TV الأعشاب الطبية‮.. ‬بين الفعالية والمخاطر

الأعشاب الطبية‮.. ‬بين الفعالية والمخاطر

كتبه كتب في 7 سبتمبر 2013 - 15:54

قال رئيس المؤسسة الوطنية للحركة الاستهلاكية والباحث في‮ ‬السياسة الصحية،‮ ‬غوتي‮ ‬محمد الأغضف،‮ ‬إن الطب الحديث لا‮ ‬يعادي‮ ‬الأعشاب بدليل أن‮ ‬70‮ ‬إلى‭ %‬80‭ ‬من الأدوية من أصل نباتي‮ ‬وما تبقى فهو كيماوي‮ ‬ومعدني،‮ ‬مرجعا أسباب استفحال التداوي‮ ‬بالأعشاب بطريقة تقليدية وعشوائية إلى كون ميزانية المواطن المغربي‮ ‬لا تسمح باستشارات طبية متكررة،‮ ‬واقتناء الأدوية بشكل مستمر نظرا لارتفاع أثمنتها‮. ‬مضيفا أن ثلثي‮ ‬المواطنين المغاربة لا‮ ‬يتوفرون على تغطية صحية مما‮ ‬يحول دون ولوج العلاج بطرق علمية كما هو معمول به في‮ ‬الدول المتقدمة‮. ‬فضلا عن انتشار الثقافة الشعبية القاضية بالعودة إلى الطب البديل أو بالأصح التداوي‮ ‬بالأعشاب كما كان في‮ ‬السابق،‮ ‬متجاهلين أو جاهلين أن للأعشاب مخاطرها إذا ما أغفلنا مكوناتها السامة وطريقة عملها وتأثيرها على الصحة‮.‬
وأشار الأغضف،‮ ‬أن رقم المعاملات وما‮ ‬ينفقه المواطن المغربي‮ ‬في‮ ‬تعبئة الهاتف النقال والإنترنيت‮ ‬يفوق بكثير ما‮ ‬يخصصه لاقتناء الأدوية والاستشارات الطبية،‮ ‬فاستهلاك الأدوية بالمغرب لا‮ ‬يتعدى‮ ‬8‮ ‬مليارات درهم في‮ ‬السنة عكس الأردن الذي‮ ‬يستهلك‮ ‬6‮ ‬أضعاف ذلك،‮ ‬إذ‮ ‬يستهلك المواطن المغربي‮ ‬على مدار سنة بكاملها ما‮ ‬يعادل‮ ‬500‮ ‬درهم فقط‮.‬
كما أكد على أن المغرب بعد الاستقلال عرف ظهيرا‮ ‬يؤطر وينظم ميدان الطب والصيدلة،‮ ‬فقانون سنة‮ ‬1960‮ ‬يقر في‮ ‬مادته الأولى والثانية أنه لا‮ ‬يمكن ممارسة المهنة إلا بشهادة معترف بها وترخيص من طرف الأمانة العامة للحكومة،‮ ‬أي‮ ‬السلطة المركزية وليس من‮ ‬غيرها‮. ‬بالإضافة إلى أن المادة‮ ‬17‮ ‬من نفس القانون لا تسمح بتحضير وبيع إلا‮ ‬الأعشاب المنصوص عليها في‮ ‬لائحة محددة ومحصورة لعدد في‮ ‬ظهير‮ ‬1922،‮ ‬كما‮ ‬يمنع تحضير خلطات الأعشاب التي‮ ‬قد تسبب أضرارا وأمراضا لا‮ ‬يسببها العشب الواحد إذا استعمل بمفرده‮.‬
وحمل ذات المتحدث،‮ ‬مسؤولية استعمال هذه الأعشاب والمستحضرات الطبية المشبوهة للسلطات المعنية التي‮ ‬لا تولي‮ ‬أي‮ ‬أهمية للموضوع،‮ ‬ما‮ ‬ينعكس على صحة المواطن المغربي‮ ‬بالدرجة الأولى،‮ ‬مؤكدا‮ ‬أن هذا الأخير‮ ‬يجب أن‮ ‬يضع الصحة ضمن أولى أولوياته،‮ ‬وألا‮ ‬يتعاطى للأعشاب المحضرة من طرف أشخاص لا‮ ‬يمتون لهذا المجال بأي‮ ‬صلة،‮ ‬في‮ ‬المقابل أوصى باقتناء الأدوية من الصيدليات لكونها محضرة من شخص أوفريق مؤهل بحكم تكوينه في‮ ‬هذا المجال‮.‬

الرباط‮ : ‬خولة الزين

مشاركة