Ad Space
الرئيسية الصحة مناضل أمازيغي يواجه المرض والنسيان بإحدى المصحات الخاصة بالبيضاء

مناضل أمازيغي يواجه المرض والنسيان بإحدى المصحات الخاصة بالبيضاء

كتبه كتب في 25 أغسطس 2013 - 16:45

دخل الزميل والصديق حمزة عبد الله قاسم إحدى المصحات الخاصة بمدينة الدار البيضاء منذ يوم الأربعاء الماضي، والكل يعلم أن الاستاد حمزة عبدالله قاسم إبن دوار أكرد أوداد بتافراوت يعاني من أزمات صحية شديدة ومزمنة لسنوات وأنقطع عن عمله الصحفي وغاب عن الساحة الثقافية أزيد من سنتين وسط موجة من التهميش والنسيان واللامبالاة التي تطال الفئة الفاعلة على المستوى الأدبي والروائي خصوصا الأدب الامازيغي .

نرجو للزميل الصحفي الأستاذ حمزة عبد الله قاسم رئيس الجمعية الثقافية لسوس ومدير أول منبر إعلامي امازيغي ” جريدة ادرار ” الشفاء العاجل ونرجو من المسوؤلين والمهتمين بالأدب المغربي أن يلتفتوا إلى هذا المناضل الكبير الذي أفنى حياته من أجل الثقافة الأمازيغية وخصوصا مؤسسة المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية والجمعيات الأمازيغية.

مشاركة