Ad Space
الرئيسية مجتمع انتشال جثة شقيقين غرقا بواد

انتشال جثة شقيقين غرقا بواد

كتبه كتب في 27 يونيو 2013 - 10:48

في ختام رحلة شاقة دامت ساعات طويلة مشيا على الإقدام بين أحراش ومرتفعات ضواحي أكلموس، تمكنت عناصر الوقاية المدنية التابعة للقيادة الإقليمية بخنيفرة، يوم الثلاثاء الماضي، من انتشال جثتي شقيقين لقي مصرعها غرقا، يوم الأحد ثالث و عشرين يونيو الجاري، بواد “بولحمايل” الذي يخترق المنطقة.

وكان الضحيتان، اللذان يتابعان دراستهما بثانوية مولاي رشيد بالمركز القروي أجلموس، قد انضما إلى أقرانهما في رحلة صيد واستجمام، نهاية الأسبوع الماضي، إلى الواد المذكور، عندما علقت صنارة أحدهما، فخاض في الماء محاولا تخليصها، لكن خطواته تلك ستكلفه حياته، بعدما علق لأسباب غامضة في المياه، ليلحق به شقيقه في محاولة لإنقاذه، ليلقى بدوره مصرعه، أمام صدمة وذهول أصدقائهما، الذين وقفوا عاجزين عن تخليص الشقيقين من “فخ الماء” الذي أطبق عليهما بلا رحمة.
وبانتشال جثة الشقيقين وهلاك رجل في عقده الخامس توفي، قبل حوالي أسبوع، غرقا بخنيفرة عند القنطرة الإسماعيلية على واد أم الربيع الذي يخترق المدينة من جنوبها إلى شمالها، ترتفع حصيلة ضحايا حوادث الغرق بالإقليم إلى ثلاثة أشخاص.

 

خنيفرة:محمد فكراوي

مشاركة