Ad Space
الرئيسية الرياضة المغاربة وعموتة ، انا واخي على ابن عمي

المغاربة وعموتة ، انا واخي على ابن عمي

كتبه كتب في 7 فبراير 2024 - 13:31

كتب الزميل الرياضي عبد الواحد رشيد

يدرب الفرنسيون والاسبان والبلجيكيون وغيرهم ، في مختلف بلدان العالم ، ومع ذلك لن تجد فرنسيا واحدا يصفق لمنتخب بلد اجنبي لمجرد ان مدربه فرنسي ، كما لن تجد اسبانيا او بلجيكيا ، لكن أربعون مليون مغربي تحولوا فجأة إلى مناصرين للمنتخب الأردني ، لأنهم يرون في مناصرة منتخب النشامى تشجيع لابن جلدتهم الحسين عموتة ومساعده المغربي .

قد يعتقد البعض ان سبب التشجيع هو محاولة التعويض عن الفشل الحاصل في كأس أفريقيا، لكن الحقيقة غير ذلك ، المغاربة قد يتشاجرون بعضهم مع بعض في داخل الوطن ، قد ينشب بين قبائل المغاربة صراع ، قد ترى بعضا من التمييز بين الفاسي والسوسي ، قد ترى مغاربة المغرب غير النافع يغيرون على مغاربة المغرب النافع ، قد تجد ما يشبه الصراع بين مغربي امازيغي وبين من يعتقد انه مغربي عربي لكن لكن لكن لكن
المغاربة ينسون كل اختلافاتهم وخلافاتهم عندما يرون واحدا من أبناء جلدتهم مثل الحسين عموتة يتنافس في تظاهرة عالمية او قارية ويقفون خلفه يشجعونه .
المغاربة سرعان مايتحدون ويصبحون لحمة واحدة عندما يمس واحد من أبناء جلدتهم ، في قضية المغربي عمر الرداد الذي حكم عليه القضاء الفرنسي ب 18 سنة سجنا ظلما ، كان كل المغاربة يلعنون فرنسا وقضاء فرنسا والكل كان متضامنا مع الفتى المكناسي الذي تبين بعد ذلك انه كان مظلوما وتم انصافه بعد عدة سنوات .
المغاربة أصبحوا لحمة واحدة بعد ان ضرب الزلزال منطقة الحوز وأصبح الجميع من طنجة إلى الكويرة حوزيا .
معدن المغاربة يكتشف في مثل هذه المناسبات ، شكرا لابناء كنتم رائعين في محطات كثيرة من تاريخ بلدنا ، تبقى النخوة والشهامة المغربية اهم ميزات هذا الشعب العظيم .

 

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.