الرئيسية عدالة اعتقال بيدوفيل إسباني يكشف عن استغلاله جنسيا لاطفال مخيمات تندوف

اعتقال بيدوفيل إسباني يكشف عن استغلاله جنسيا لاطفال مخيمات تندوف

كتبه كتب في 27 يناير 2024 - 20:45

الحكيمي فارس

تشهد مخيمات تندوف هذه الأيام انتشار فضيحة أخلاقية وجنسية ، بعدما تبين أن عددا من الأطفال القاصرين بالمخيمات، ضمن ضحايا البيدوفيل الإسباني “ميغيل ن” الذي أعلن عن إعتقاله بتاريخ 23 من الشهر الجاري بالاراضي الإسبانية.

الشرطة الإسبانية التابعة لمدينة “Argentona” أعلنت عن توقيف المشتبه فيه وثلاثة من شركائه ومتابعتهم بتهم عديدة، من بينها استدراج قاصرين واستغلالهم جنسيا، وحيازة وتداول محتويات رقمية جنسية.

وكشفت الأبحاث المنجزة من طرف عناصر الأمن الإسباني وجود عدة ضحايا من الأطفال تتراوح أعمارهم بين 7 سنوات و12 سنة، من المستفيديين من المخيمات الصيفية التي تنظمها جهات مساندة لجبهة البوليساريو الانفصالية بإسبانيا.

ومنذ شهر ابريل الماضي شرعت الأجهزة الأمنية الإسبانية في الأبحاث المنجزة في القضية، حيث ازالت اللثام عن هوية المشتبه فيه، باعتباره المتورط الرئيسي في هذه العملية، ليتبين ضلوعه في إستغلال صفته كمختص في الأنشطة التعليمية من أجل استدراج أطفال واستغلالهم جنسيا، من خلال استدراجهم لمحادثات جنسية عبر تطبيق للألعاب.

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.