Ad Space
الرئيسية الرياضة أكادير: استمرار المركز الجهوي للأنكولوجيا في تقدم خدماته ..ومسؤولين يوضحون الأمر

أكادير: استمرار المركز الجهوي للأنكولوجيا في تقدم خدماته ..ومسؤولين يوضحون الأمر

كتبه كتب في 10 يناير 2022 - 12:07

نفى الدكتور رشيد عصاب مدير  المركز الجهوي للأنكولوجيا بأكادير بالنيابة، جملة وتفصيلا ان مركز الأنكلولوجيا قد توقف عن خدمة، وأكد بأن المركز يضم عددا من المصالح، كمصلحة الاستشفاء، ومصلحة المستشفى النهاري، ومصلحة  الأشعة، ومصلحة الاستشارات الطبية، وأن  المشكل مطروح نهاية هذا الاسبوع فقط، في مصلحة الاستشفاء، حيث تلقت الإدارة في آخر لحظة، شهادة طبية لممرضة، وخروج ممرضين آخرين في عطلة سنوية.

وأصدر وزير الصحة، مساء اليوم الأحد 9 يناير، مقررا بإعفاء الدكتور رشيد عصاب،  مدير المركز الجهوي للأنكولوجيا بأكادير بالنيابة، من مهامه، وحسب مضمون وثيقة الإعفاء، فقد أمر الوزير خالد أيت الطالب، بتحرير محضر إنهاء المهام، وتوجيهه إلى مديرية الموارد البشرية قصد الإخبار. 


وفي تعليق له على القرار، قال رشيد عصاب، الطبيب بالمركز الجهوي للأنكولوجيا، و الذي تولى مهمة مدير بالنيابة، بأنه سبق وأن تقدم بطلب الإعفاء من هذا المنصب، عبر ثلاث مراسلات وجهها للوزير. 


وعن أسباب وحيثيات طلبه الإعفاء من المهام، فقد قال متحدثنا بأنها لأسباب شخصية، وأنه سيضل رهن إشارة المنضومة الصحية والوزارة الوصية، لما فيه مصلحة صحة المواطنين.

وقصد الوقوف على أسباب وخلفيات الموضوع، قال برشدي قدار، المدير الجهوي لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية بجهة سوس ماسة، الذي نفى بشكل قاطع خبر توقف خدمات المركز الجهوي للأنكولوجيا، وطمأن مرضى السرطان وعائلاتهم باشتغال المؤسسة الاستشفائية المذكورة بشكل عادي أسوة بالسابق.

وبخصوص المذكرة المصلحية المتداولة قال المسؤول الجهوي ذاته إنها وثيقة داخلية مسربة وتهم المشتغلين في المركز دون غيرهم، وهي غير موجهة إلى المرضى بالمرة، مؤكدا أنه “من غير المنطقي توقيف خدمات مؤسسة صحية بشكل كامل تحت ذريعة غياب موارد بشرية، باعتباره إشكالا يمكن تجاوزه، خصوصا أن الأطر التمريضية المشتغلة في مراكز الأنكولوجيا هي نفسها العاملة في مختلف المستشفيات الأخرى، ولا تدخل في إطار التخصص”.

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.