Ad Space
الرئيسية عدالة كشف القناع عن إبن إنزكان “بطل” سكوب مراكش وأشرطته البورنوغرافية

كشف القناع عن إبن إنزكان “بطل” سكوب مراكش وأشرطته البورنوغرافية

كتبه كتب في 8 فبراير 2013 - 17:02

 من يكون صاحب صفحة “سكوب مراكش”؟  “فبراير.كوم” انتقلت إلى دوار سيدي مبارك، بحي المسيرة بالمدينة الحمراء، وتنقل لكم على لسان أبناء الدوار، الجواب عن هذا السؤال.

هكذا يقدمه أحد الشباب: هو “محمد أمين.ز” المتهم الرئيسي في انشاء هذه الصفحة التي تنشر صور الفتيات وهن عاريات ويمارسن الجنس، حاصل على شهادة الباكلوريا، ورغم كونه درس الفندقة والاخراج الفني “لانفوكافي” إلا أنه عاطل عن العمل.

الشباب الذين رفضوا الكشف عن هوايتهم، وتحدثوا إلينا بتحفظ شديد، رافضين الإجابة عن بعض الأسئلة، قالوا أن”أمين” كان بارعا في اختراق الحسابات الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي، وهو الأمر الذي تذمر منه صاحب إحدى مقاهي الانترنت بالدوار ومنعه لفترة من ولوجه، بعد تعدد شكايات زبناء المقهى.

اختراقه لهذه الحسابات الشخصية، هو الذي سهل عليه الوصول إلى الصور الشخصية للفتيات والشبان التي يضعونها بداخلها، بحيث كلن ينشرها على صفحته التي صارت حديث الكبار والصغار.

ويضيف بعض الشباب، على أن صاحب “سكوب مراكش” كان كثوما ولا يفصح عن شيء لأصدقائه عن هذه الصفحة، ولا ما يقوم به داخل الأنترنت، مشيرين إلى أنه كان بارعا في لعبة “الدوفيس”.

وتقول رواية هؤلاء الشباب، أن “محمد أمين” الذي يوجد الآن رهن الاعتقال في انتظار اصدار المحكمة الابتدائية حكمها في هذه القضية التي هزت الرأي العام المراكشي، أنه كان يداوم على الحضور أمام المؤسسات التعليمية، ويتربص بالفتيات.

وأوضحوا كذلك، أن محمد أمين، كان يمارس رياضة بناء الأجسام والملاكمة، مشيرين إلى كونه شاب “متخلق” ولم يكن يقصد بكل ما يقوم به التشهير بالفتيات، بل كان مجرد “ضحك”. واعتبر أحدهم في حديثه إلينا، أنه لو كان يدري أن هذا العمل سيقوده إلى الاعتقال لما فعل ذلك.

يشار إلى أن صاحب الصفحة يوجد رهن الاعتقال، وقد تم تأجيل محاكمته الى الاسبوع القادم من أجل اعداد الدفاع نظرا لإضافة تهم جديدة وهي التغرير بقاصر.

فبراير كوم ,

سوس بلوس

مشاركة