Ad Space
الرئيسية مجتمع الأمطار تلقي ببقرة أمام “مارينا”أكادير

الأمطار تلقي ببقرة أمام “مارينا”أكادير

كتبه كتب في 2 نوفمبر 2012 - 01:17

جرفت مياه الأمطار التي عرفتها جهة سوس ماسة درعة ببقرة وحملتها عبر وادي الغزوة قبل أن تجد مثواها الأخير أمام بمارينا عاصمة سوس .

وللإشارة فمدينة الانبعاث تستقبل ستة أودية وكلها تصب بشاطئ مدينة اكادير، و أبرزها واد سوس، هذه الاودية التي  حولت شاطىء أكادير إلى ما يشبه مقبرة للأزبال من كل الأصناف و التي حملتها السيول من أقاليم تارودانت، أولاد تايمة، انزكان، التمسية، أيت ملول، وسفوح الجبال بأكادير،و غيرها من المواقع التي تمر منها مياه الأمطار . بحيث لوحظ وجود أطنان من الأحجار و بقايا المقالع و الأخشاب و مواد بلاستيكية و حديدية و غيرها من النفايات الصلبة و السائلة بشاطئ أكادير، الأمر الذي أثار استياء عدد من المسؤولين و المنتخبين و المواطنين الذين استاءوا للمشهد الذي رسم على شاطىء سبق و ان فاز بجائزة أجمل الشواطئ .

وهذه الواقعة تطرح من جديد سؤال عدم قدرة المسؤولين على تشييد و بناء عدد من السدود بالمواقع التي تاتي منها أطنان مياه الأمطار التي تضيع هباء. وكان من الأولى استغلالها لعدد من الأغراض الزراعية و غيرها.

الصورة للبقرة التي عثر عليها أمام مارينا أكادير

سوس بلوس / سعيد باها

مشاركة