ساكنة مشروع بيتي السكني بأكادير تحتج ؟؟؟؟

سوس بلوس
أخبار المجتمعالرئيسية
22 أغسطس 2012
ساكنة مشروع بيتي السكني بأكادير تحتج ؟؟؟؟

معاناة ساكنة مشروع بيتي بالحي المحمدي أكثر مما يتصور الإنسان، ففي الوقت الذي استبشرت فيه الساكنة بوجود مركبات ومجمعات سكنية بالمدينة تقيها لهيب الكراء ومشاكله تتفاجأ نفس الساكنة التي استثمرت واستفادت من مثل هده المشاريع التي انتشرت كالفطر بمدينة الانبعاث بانغماسها في جملة من المشاكل التي لا تنتهي في غالبية هذه المجمعات السكنية.

فإذا كانت الحرائق قد اشتعلت غير ما مرة في العديد من المجمعات السكنية خاصة بحي السلام نتيجة غياب الصيانة وتهالك الشبكة الكهربائية بها، فان ساكنة مشروع بيتي المنخرطين في مكتب اتحاد الملاكين المشتركين لإقامة بيتي سكن الشطر ب الكائن بالحي المحمدي سبق لهم بدورهم أن تقدموا بطلب لشركة بيتي لعقد لقاء أو اجتماع  مند 28 نونبر 2011  من اجل النظر في المشاكل العديدة التي واجهت ساكنة المشروع  لكن لحد الساعة لم يستجب لطلبهم،  ليبادروا من جديد لمكاتبتهم وتقديم جرد لملفهم المطلبي والمتمثل في الاستعجال لإيجاد حلول ناجعة وفورية للعديد من المشاكل التي واجهها سكان إقامة بيتي سكن من قبيل الرغبة في معرفة المبالغ المالية المدفوعة من قبل الملاكين كواجبات السانديك وقيمتها 1240000 درهم في الفترة الممتدة ما بين 25/8/2009 و18/04/2011 كما يعانون من مشكل الإنارة العمومية الغائبة عن المجمع السكني، ناهيك عن افتقار المحلات التجارية للأبواب مما يجعلها وكرا للمتسكعين والمنحرفين والازبال، إضافة إلى مشاكل تقنية كعدم ربط قنوات الصرف الصحي للاقامة بقناة الصرف الصحية وهو ما يهدد سلامة وامن الساكنة والقاطنين على حد سواء وانعدام فتوحات التهوية بالنسبة للعمارات مع رداءة الخدمات المقدمة بالإقامة السكنية  ناهيك عن انعدام الفضاءات الخاصة بالأطفال رغم ان التصاميم الطبوغرافية الأولى تدل على وجدودها لكن الواقع عكس ذالك هذه جملة المشاكل التي تقض مضجع ساكنة إقامة بيتي سكن بالحي المحمدي بأكادير التي تنتظر الإنصاف وتنتظر من يشفق لحالها قبل حدوث كارثة لن يحمد عقباه .

  ساكنة إقامة بيتي تطالب من الجهات المسؤولة بالإقليم الالتفات إلى مشاكلها ومعاناتها مؤكدة سعيها الحثيث الدفاع عن مطالبها وحقوقها المشروعة والكاملة بكل الطرق القانونية والتي يكفلها لها القانون

الحسين العلالي

عذراً التعليقات مغلقة