Ad Space
الرئيسية أخبار الجمعيات نجاة أنور ” لغزالة الخاسرة ” تقصف بوعشرين

نجاة أنور ” لغزالة الخاسرة ” تقصف بوعشرين

كتبه كتب في 17 أكتوبر 2016 - 10:36

ردت في حينه نجاة أنور رئيس منظمة ماتقيش ولدي على توفيق بوعشرين مدير نشر جريدة أخبار اليوم بعد تصنفيها ضمن الخاسرين الكبار الذين هاجموا العدالة والتنمية، وخسروا الرهان وفيما يلي رد وكيلة لائحة لغزالة ” نجاة أنور”:

___________

طلعت علينا جريدة أخبار اليوم لعددها يومه السبت والأحد بعنوان عريض ، عنونته بالخاسرين الكبار في انتخابات السابع من أكتوبر بحر هذه السنة ، واعتبرت منظمة “ما تقيش ولدي” من ضمن هؤلاء الخاسرين باعتبارها تحولت إلى منصة لمهاجمة حزب العدالة والتنمية، وأنها تولت قيادة حرب خصوم المصباح، خاصة بعد إعلان ترشح حمادي القباج باسم العدالة والتنمية، ويشهد على ذلك بياناتها وبلاغاتها النارية . مضيفة فيما دونته فشل رئيسة المنظمة في الحصول على مقعد.  

يبدو غريبا بعض الشيء تحول منبر إعلامي يدعي الاستقلالية إلى بوق للدعاية لمشروع سياسي، ما عبر عنه ليس بالرأي، فمنظمة”ماتقيش ولدي” لم تخسر الانتخابات بل ربحت وعلى مر سنين اشتغالها قلوب المواطنين، ثم إن رئيسة المنظمة لا تعدو أن تكون عضو في جمعية تضم أعضاء آخرين، فعلى الأقل الانتباه لهذا المعطى واحترام الآخرين، إن كانت للجريدة المذكورة غيرة على الاستقلالية واحترام خط للتحرير، هذا الأسلوب مرفوض وننأى بأنفسنا على الرد عليه ونحن لم نخسر إلا في حسابات الصحفي بوعشرين ولن ننجر لما هو دون طموحنا.

 

مشاركة