Ad Space
الرئيسية ارشيف أحمد المتوكل ينزل من سفينة راديو بلوس أكادير

أحمد المتوكل ينزل من سفينة راديو بلوس أكادير

كتبه كتب في 1 يوليو 2012 - 15:12

نزل رئيس قسم الأخبار، الزميل أحمد المتوكل من سفينة محطة راديو بلوس أكادير الإذاعية نهاية هذا الأسبوع، فقد قدم استقالته لمديرة المحطة، لأسباب اعتبرها مقربون  إدارية ناتجة عما اعتبروه إجحافا في حق العاملين براديو بلوس أكادير، خلافا للحظوة التي ينالها زملاؤهم بمحطة راديو بلوس الدار البيضاء الحديثة النشأة.

أسباب أخرى شخصية حسب عاملين براديو تكون قادت المتوكل رئيس قسم الأخبار إلى النزول من سفينة المدير عبد الرحمان العدوي، من بينها اعتزام الزميل التعاقد مع كلية الآداب والعلوم الإنسانية ليشغل مهمة أستاذ بشعبة الإجازة المهنية في التحرير الصحفين كواحدة من الخيارات للخلاص من وضعية طالت مند سنوات. وتساءل مهنيون براديو بلوس كيف أن محطة الدار البيضاء تحتل الصفوف الأخيرة، بينما الزملاء العاملون بها يتقاضون بين 16 ألف درهم و 35 الف درهم، في الوقت الذي يعوض مسؤولون براديو بلوس أكادير بمرتبات شهرية مخجلة.

نزيف محطة العدوي بأكادير  يتواصل برحيل جيل الذين وضعوا الحجر الأساس باستقالة المتوكل، حسب زملاء غير راضين عن الوضع، فقد سبق أن طار زملاء آخرين للبحث عن آفاق جديدة بعد استقالتهم من بينهم بدر الدين بلحسن، ودي دجي حسن بوعشراوي، والصحفي الرياضي المتألق عبد الله كويتة، إلى جانب السبتي. وبوبكر أوملي كما غادر المحطة عبد اللطيف بركة الذي رفع إلى جانب زملاء سابقين دعوة مطالبا بمستحقاته عندما عمال مراسلا متعاونا مع المحطة من منطقة هوارة.

سوس بلوس

مشاركة
تعليقات الزوار ( 1116 )
  1. العدوي اصلا غير تلاح على الصحافة، وفبراميجو كايبان حشومي من الجهل بالمحاور اللي تلاح فيها، مسكين ضحك على ولاد الناس وباع ليهم الوهم، شغلوو هذاك، وديما راديو شذى اف ام.

  2. هدا ما وصل اليه عبد الرحمان العدوي .
    احمد المتوكل من الصحافيين الأولين اللدين وضعوا اللبنات الاولي لراديو بلوس رفقة ولكاش و البعشراوي و بدر الدين بن الحسن .
    حيث كانت المحطة في أوج عطائها وكانت نسبة الاستماع عالية.
    و ما أن فتحت محطة الدار البيضاء حتي تغير كل شيء وحدفت برامج هادفة وباتث محطة أكادير كاستراحة .
    أحمد المتوكل يعتبر من أنشط الصحافيين با الجنوب و تجربته كاءعلامي ستفتح له أبواب كثيرة.

التعليقات مغلقة.