ناشرو الجرائد الجهوية ومدراء مواقع يحتجون أمام ولاية أكادير

سوس بلوس
أخبار المجتمعالرئيسية
13 يونيو 2012
ناشرو الجرائد الجهوية ومدراء مواقع يحتجون أمام ولاية أكادير

نفذ ناشرو صحف ومدراء مواقع إلكترونية بسوس أمس الثلاثاء أمام ولاية أكادير وقفة احتجاجية صامتة بعدما وضعوا اللصاق على أفواههم، تاركين بيانا تنديديا يتحدث مكانهم، المحتجون كما جاء في ذات البيان يطالب مسؤولين جهويين بالإنصاف، وعدم الإقصاء بعدما لاحظوا أنهم همشوا من خلال مجموعة من المبادرات اتخذت مؤخرا في مجال الإعلام.

وكان المحتجون انسحبوا من دورة تكوينية في مجال الإعلام، ودبجوا بيانا يفسرون فيه دواعي الانسحاب، كما خرجوا في ذات البيان  بقرار تنفيذ وقفة أمس.

ويطالب المحتجون وغالبيتهم من ناشري الجرائد الجهوية بإنصافهم، ومساعدتهم على النهوض بحقل الإعلام وخلق مقاولات إعلامية.

وكان المنسحبون من الدورة التكوينية التقوا بالمندوب الجهوي للاتصال بمقر المندوبية بحي الداخلة أول أمس، شرحوا له أسباب الانسحاب، وطالبوا من المندوبية من جهتها توضيح موقفها من الاتفاقيات الموقعة في مجال الإعلام، وأكد المندوب أنه لم يوقع لأية جهة عن أي اتفاقية، مؤكدا أنه قام بإرسال ديباجة الاتفاقية المصادق عليها بمجلس الجهة إلى الوزارة من أجل دراستها.

سوس بلوس

عذراً التعليقات مغلقة