لقاء توعوي مغاربي بأكادير حول حقوق النساء في المغرب والجزائر وتونس

سوس بلوس
الرئيسيةللنساء فقط
17 مايو 2012
لقاء توعوي مغاربي بأكادير حول حقوق النساء في المغرب والجزائر وتونس

شهدت أرجاء دار الشباب بأورير  بعد ظهر يوم الثلاثاء 15 مايو الجاري، لقاء تواصليا توعويا حول موضوع “النهوض بالحقوق الإنسانية للنساء في المغرب الجزائر وتونس من خلال الإستعمال الإستراتيجي لعقود الزواج“. وقد أوضحت رئيسة جمعية تفوكت سوس لتنمية المرأة المنظمة أن اللقاء جاء في إطار برنامج الإنسائية للنساء من خلال عقد زواج مسطر، وهو برنامج اشتغلت عليه الجمعية منذ سنة 2001، حيث نظمت حملات تهدف تحسيس النساء كل ما يدور في دائرة عقد الزواج.
التظاهرة  نشطها ثلة من الأساتذة والمختصون، من بينهم الأستاذةالسعدية أيت السيد المحامية التي شرحت بإسهاب ما جاءت به مدونة الأسرة الجديدة فيما تعلق بتعريف الزواج والجديد الذي يرقى بمشروع الزواج إلى مستوى “ميثاق” يربط الزوجان، ويضع الوصاية فيه لكلاهما بعد أن كان الزوج وحده من يحضى بالوصاية على الاسرة، وفي نهاية مداخلتها أجابت الأستاذة السعدية على أسئلة الحاضرات والحاضرين التي تناولت في مجملها ظروف الزواج شروطه وبعض المشاكل التي تواجه النساء في هذا الإطار.
في حين تحدث العدل الأستاذ الحسن بلفقيه عن زواج القاصر التي اختلفت فيه آراء الكثيرين، فمن جازم برفض زواج القاصر جملة وتفصيلا، ومن مجيز له تحت وصاية قاض بعد إجراء خبرة طبية، وقد قوبل هذا بتدخل قوي للأستاذة رقية موجود التي أعطت تفسيرا لتحديد المشرع  18 سنة سنا  قانونيا للزواج، إذ يتيح ذلك اكتمال النمو البيولوجي للقاصر، ويتيح له الفرصة لأستكمال المراحل الإبتدائية والثانوية لتمدرسه تمهيدا لدراسات عليا أو تكوين مهني يخول للقاصر فرصة بناء مستقبل لائق مسقر وتمهيد لاستقلال مادي يسهل له حرية وصواب إختيار الشريك.
وختم اللقاء بمداخلة زهيرة بوشات رئيسة الجمعية المنظمة التي أعطت ملخصا للدراسة الميدانية التي قادتها في إطار برنامج النهوض بالحقوق الإنسانية للنساء في المغرب الجزائر وتونس من خلال الإستعمال الإستراتيجي لعقود الزواج.

سوس بلوس

عذراً التعليقات مغلقة