مقال صحفي يقود إلى اعتقال المتهم بجريمة القتل بجماعة التمسية

سوس بلوس
أخبار المجتمعالرئيسيةعدالة
13 مايو 2012
مقال صحفي يقود إلى اعتقال المتهم بجريمة القتل بجماعة التمسية

اعتقلت عناصر الضابطة القضائية لأمن ايت ملول، المتهم الرئيسي في جريمة قتل التي وقعت الأسبوع الماضي بدوار تفردت بجماعة التمسية، ووفق مصادر مطلعة فقد كان للمقال  المنشور بالمواقع الإليكترونية بالجهة، سببا مباشرا في تحديد هوية القاتل، وذلك بعد أن اطلعت ابنة شقيقة الضحية التي تتابع دراستها بالجامعة على المقال المذكور، حيث أخبرت والدتها  بالأمر،  لتكتشف  العائلة في النهاية أن الجريمة المقترفة مؤخرا  بالتمسية، تخص شقيقهم الأكبر الذي ظل غائبا عن المنزل لمدة أسبوع دون ان يعلموا مكان تواجده ، وأكدت ذات المصادر، ان الشقيقة الأكبر للضحية هو من اقترف هذه الجريمة التي استنكرها الجميع، وبعد إخبارها للجاني بقضية المقال المنشور، اعترف تلقائيا بتورطه في جريمة قتل أخيه، دون أن يدري أن شقيقته ستعمل على التبليغ به لدى شرطة ايت ملول، حيث تم اعتقاله مباشرة  من داخل منزل الأسرة في ساعات مبركة من صباح امس السبت وأفادت ذات المصادر ان الجاني عمد إلى قتل أخيه، انتقاما من الأفعال المشينة واعتداءاته المتكررة ضد والدته بسبب إدمانه تعاطي المخدرات ، إلى ذلك حيت تم إشعار مصالح الدرك الملكي بالتمسية التي اقتادت المتهم مجددا إلى مركز الدرك من اجل تعميق البحث معه في انتظار إحالته على الوكيل العام بمحكمة الإستنئاف باكادير، بعد انتهاء فترة الحراسة النظرية بتهمة القتل بتهمة القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، وإضرام النار في جثة والتمثيل بها.

وللإشارة فقدعثرت مصالح الدرك الملكي  زوال الجمعة الاول من الشهر الجاري على جثة شاب في العشرينيات من العمر بدوار تفرديت بجماعة التمسية كانت في بداية عملية الاحتراق على مستوى الرأس والأطراف، وحسب مصادر سوس بلوس، فقد جاء اكتشاف الجثة التي كانت عارية باستثناء تبان الداخلي للضحية من طرف بعض تلاميذ ثانوية الأنوار بنفس الجماعة، حيث بادر هؤلاء على التو إلى إشعار عناصر الدرك الترابي بالتمسية بالنازلة، قبل أن يتم إشعار باقي الجهات المعنية بالخبر، حيت انتقل لاحقا إلى عين المكان مسؤلين في الدرك الملكي بكل من سرية أيت ملول انزكان والقيادة الجهوية بأكادير وأعوان السلطة المحلية، هذا وقد عملت  مصالح  التشخيص القضائي على أخد بصمات من يد الضحية، كما تم تجميع كل المعطيات المادية  الموجودة بمسرح الجريمة ، قبل أن يتم نقل جثة الضحية على متن سيارة نقل الأموات إلى المستشفى الحسن الثاني باكادير لتشريح الجثة ومعرفة أسباب الوفاة.

سوس بلوس / فيصل روضي

عذراً التعليقات مغلقة