Ad Space
الرئيسية حوارات حشد مروحية وقوات لتطويق تحركات معتصمي إميضر أيام العيد

حشد مروحية وقوات لتطويق تحركات معتصمي إميضر أيام العيد

كتبه كتب في 10 نوفمبر 2011 - 17:39

” بأي حال عدت يا عيد ” هو حال لسان ساكنة إميضر التي قضى عديد منها طقوس العيد فوق قمة جبل ألبان حيث يعتصم جانب من منهم مند شهور. قضوا هناك حر الصيف وأجواء رمضان وليلية القدر وعيد الفطر ليحل “عيلهم العديد الكبير “. وفي خطوة تصعيدية خرجت جموع المحتجين أول أمس الموافق ليوم ثاني عيد الأضحى في مسيرة جراراة نحو الجبل، وشاع الحديث عن عودة المحتجين بقوة لقطع الماء عن المناجم لتتحرك القوات العمومية بقوة من خلال حشد مجموعة من سيارات قوات التدخل المشكلة من القوات المساعدة والدرك.
وفي خطوة غير مسبوقة حلقت مروحية تابعة للدرك الملكي على علو جد منخفض، وكان أزيزها يمزق هدوء المكان فتغيب معه أصوات المحتجين المطالبين بالإنصاف، والتزام مناجم إميضر بالتعهدات الاجتماعية السابقة تجاه الساكنة، مع رضوخها لباقي المطالب التي سطرها السكان، كمقابل عن الأضرار التي يقولون إن المنجم يقف وراءها مند ستينيات القرن الماضي.
المحتجون يطالبون الاتفاقيات المبرمة سابقا حول تشغيل أبناء المنطقة، وتوفير النقل المدرسي للساكنة، والماء الشروب وتجنيبهم خطر التلوث. يقولون إن”خيار الاحتجاج السلمي سيستمر حتى تحقيق المطالب وإطلاق المعتقل السياسي مصطفى اوشطوبان”.
من أجل هدا المسعى وهده المطالب تحركت الجموع بإميضر ، من دواوير أنونيزم ، إزومكن، تابولخيرت، إكيس، تاشغاقاشت.
اعتصمات واحتجاجات إميصر بدأت مند أول أيام شهر رمضان وفي اليوم العشرين زار عامل إقليم تنغير بشكل مفاجئ وغير رسمي المعتصمين بمحيط الخزان المائي للمنجم حيث يعتصمون، وجالسهم تحت خيامهم قرابة ساعتين، وقد وعد أبناء الجماعة بالاستفادة من المشاريع التنموية المرصودة للإقليم، عوض التركيز على المنخم وحده، كما وعد باستدعاء المدير العام للشركة، من أجل بحث كل المطالب التي وضعتها الساكنة مقابل التراجع عن اشكالها الاحتجاجية المتواصلة. وبعد استنفاد كل محاولات التوصل إلى حل اجتماعي يرضي الساكنة ومناجم إميضر وبعد حوارات مع إدارة المنجم ظل الوضع كما هو عليه.
يوميات احتجاجية، مسيرات ووقفات مند فاتح غشت إلى اليوم تمر بإميضر، منطقة بئيسة، لم تجد إلا حناجرها، ومنجم يحيط بها تقول عنه إنه يستغل خيراتها مند أزيد من 5 عقود لا يترك لأبنائها إلا الغبار، والامراض والعطشن والحفر.
وكان المحتجون يوم الثلاثاء 16 غشت، قطعوا صبيب الخزان المائي فتوقفت دواليبه. فمند الفاتح من غشت يستمر الاعتصام بجوار الخزان المائي بمنطقة ألبان ومعه تستمر القوات في رباطها بالسفح تحسبا لأي طارئ من قبيل القيام من جديد بتوقيف الماء عصب حراك دواليب المنجم.

سوس بلوس

مشاركة
تعليقات الزوار ( 1116 )
  1. من سكان جماعة سيدي حمد آوعمر دور آيت بلقاسم تابعة إلى آولادتايمة تارودانت كيف يعقل آن الناس تعاني من قلة تيارالكهرابئ مذة آكثر3 سنوات وعدم تغير الجهازالموزع مع آنه ضعيف وهذا هوسباب رائسي الجماعة تعطي رخص ضوء قنو نية المكتب الوطني يقول البوسط الموزع للكهرباء آيت بلقاسم ضعيف لن آعطيكم عداد شكون إعطينا ظوء نبقو نتسنو من المسول الجماعة آو المكتب الكهرابئ آو سكان

التعليقات مغلقة.