Ad Space
الرئيسية مجتمع لقاء سوس بلوس مند 10 أيام مع أجودان أيت اعميرة المنتحر

لقاء سوس بلوس مند 10 أيام مع أجودان أيت اعميرة المنتحر

كتبه كتب في 3 مايو 2012 - 14:59

مند 10 أيام فقط اتصل صحافيون بهذا الرجل  للتحقق من حالة احتجاز امرأة مند 24 سنة بدوار تين علي منصور بجماعة سيدي بيبي باشتوكة وكانت سوس بلوس حاضرة، برغم انشغلالته لم يتردد في الحضور إلى عين المكان، حيث رافقه الصحافيون إلى حيث تردد أن المرأة محتجزة، دخل رفقة زميله والصحافيين من منفذ  نحو البيت الذي توجد به المرأة، ثم نادى على إحدى قريباتها ببيت مجاور بهذا الدوار.

 سألها من يعيش بهذا البيت فأجابت أختي، واضاف مستفسر، تعيش وحدها ومند متى؟ فأجابت ويديها ترتجف مند سنوات، إنها تعاني من مرض عقلي يجعلها تخلع ثيابها عن جسمها.

بعدها وجه لها الأجودان أمرا بفتح الباب، فنزعت عصا أحكمت إغلاق الباب من الخارج، وطرقت الباب على المحتجزة من أجل أن تبادر من جهتها لفتح الباب من الداخل. المريضة قبل أن تفتح الباب صدرت عنها ضحكة طويلة، ضحكة كالبكاء شعرنا أن الأجودان رق لحالها، وبدت كلمات تحسر تعتصر صدره وتخرج من فمه من فمه لا تسمع بشكل جيد، بعدها فتحت المريضة القفل من الداخل، واصرت قريبتها على فتح شقة صغيرة من دفة  الباب بدعوى أن المريضة عارية من ملابسها. لم يرغب الأجودان في رؤية ما بالداخل وهو برفقة صحافيين،

وقرر الاتصال بالقائد على اعتبار أنه معني بتتبع حالة المريضة، غير أنه عاد في اليوم الموالي للإطمئنان على حالة المحتجزة،ومعاينة بيتها ومحتجزها بعد تدخل الاسرة والسلطة المحلية للاهتمام بساكنته، وبدا من خلال تصرفاته أنه يرغب في الإطمئنان على حالتها أولا  أكثر من اتخاذ أي إجراء قد يعقد الأمور وينعكس على الأسرة، يرغب أن يراها في حالة جيدة دون أن تكون لذلك عواقب تدفع الدرك لتعريض أحد اسرتها للاستفسار أو الاعتقال إن تبين في أمر المحتجزة إهمال ما.

سوس بلوس

مشاركة
تعليقات الزوار ( 1116 )

التعليقات مغلقة.