“حبل السُّرة” يقود إلى اكتشاف جثة رضيع لفظها بحر تغازوت

سوس بلوس13 يونيو 2015آخر تحديث : منذ 4 سنوات
“حبل السُّرة” يقود إلى اكتشاف جثة رضيع لفظها بحر تغازوت
رابط مختصر
لفظ البحر، صبيحة اليوم السبت، جثة رضيع في الجماعة القروية تغازوت، في مشهد مؤثر للغاية.
المعاينة الأولية أحدث أن الجثة تعود لمواليد جديد، لأن حبل السرة كان لا يزال عالقا به، وأنه جرى التخلص منه فور ولادته، برميه في البحر، الذي تقاذفته أمواجه إلى أن رمت به في أحد أكبر المنتجعات السياحية بالمغرب.
وقد فتح تحقيق بأمر من النيابة العامة، فيما نقلت جثة الرضيع إلى مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني، في انتظار إجراء تشريح طبي لمحاولة الوصول إلى أمه.
وفي سياق متصل، تخلصت سيدة، نهاية الأسبوع الماضي، من رضيعها بمدخل مدينة تزنيت، حيث استغلت خلو الشوارع من المارة في الصباح الباكر لرميه، لكنها لم تفطن إلى وجود كاميرا مثبتة في أحد المحلات التجارية، التي وثقت تخلصها من رضيعها، الذي جرى نقله إلى المستشفى الإقليمي للمدينة في صحة جيدة

عذراً التعليقات مغلقة