Ad Space
الرئيسية مجتمع أكادير: وفاة المهاجر الذي أضرم النار في جسده احتجاجا على القنصلية الفرنسية

أكادير: وفاة المهاجر الذي أضرم النار في جسده احتجاجا على القنصلية الفرنسية

كتبه كتب في 30 يناير 2015 - 18:46

لم يكتب للمهاجر الذي أضرم النار فيجسده أن يعود إلى فرنسا، بعد منحه تأشيرة العودة منذ يومين، فقد توفي صباح  اليوم الجمعة، بعد إصابته بحروق بلغت نسبة 35  بالمائة، خاصة على مستوى الرجلين واليدين، حروق من الدرجة الأولى والثانية. المهاجر المغربي من حي أزرو بايت ملول،  كان مقيما بالديار الفرنسية منذ كان عمره 3 سنوات، وهو بدون عمل ودخله الشهري عبارة عن تعويضات البطالة بالجمهورية الفرنسية، تردد عدة مرات  على مصالح القنصلية، ليسمح له كالعادة بالهجرة، غير أنها رفضت تجديد طلبه، فاقدم على إضرام النار في جسده.

المصاب يقيم بفرنسا بطريقة قانونية، ويعاني من مرض السكريk توثرت حالته النفسية بسبب هذا المنع، وأقدم على صب النار على رجليه ويديه لثير الانتباه، إلى وضعيته بهذه الطريقة القاسية.

سوس بلوس

 

مشاركة