Ad Space
الرئيسية سياسة وزير الاتصال يلتزم الصمت حيال “الحرب الإعلامية” بين المغرب ومصر

وزير الاتصال يلتزم الصمت حيال “الحرب الإعلامية” بين المغرب ومصر

كتبه كتب في 6 يناير 2015 - 11:34

لازال الغموض يلف الموقف غير المسبوق الذي صرفته القناتان التلفزيتان المغربيتان الأولى والثانية، بخصوص الأوضاع السياسية في مصر، ورغم حالة الاستغراب التي انتشرت خلال الأيام الأخيرة بالشارع المغربي والمصري، عندما بثت القناتان في وقت متزامن روبورتاجا وصف ما وقع بمصر بالانقلاب العسكري على شرعية الرئيس السابق المنتخب محمد مرسي، وهو ما يتعارض مع الموقف الرسمي الذي عبر عنه المغرب بعد انتخاب الرئيس عبد الفتاح السيسي، يسود صمت رهيب داخل الحكومة، ولم تقدم وزارة الخارجية أي توضيح، كما أن مصطفى الخلفي، وزير الاتصال باعتباره وصيا على قطاع الإعلام، وكذلك بصفته ناطقا رسميا باسم الحكومة، رفض تقديم توضيحات حول هذا الموضوع، رغم حساسيته بين البلدين.

مشاركة