البناء العشوائي يجرف مسؤولين كبار بولاية أمن أكادير استفادوا من كعكته

سوس بلوس
2012-04-12T16:25:21+00:00
2012-04-12T16:27:11+00:00
الرئيسيةسوس في الصحافة الوطنية
12 أبريل 2012
البناء العشوائي يجرف مسؤولين كبار بولاية أمن أكادير استفادوا من كعكته

امتدت طاحونة البناء العشوائي لتلتهم كبار المسؤولين في الأمن بعدما سهروا على تحطيم أزيد من 6 آلاف سكن، فخلال أول أمس تم توقيف رئيس المنطقة الأمنية لأكادير الذي يشغل موقع مراقب عام بعد تعيينه بأكادير سنة 2008 ويعتبر الرجل الثالث في الهرمية الأمنية بولاية أمن أكادير، ، كما اتخذت الإدارة قرار توقيف رئيس  الأمن بميناء أكادير، ولاحظ المترددون على هذه المصلحة أن المسؤولين غابا عن مكاتبهما، ويتولى مهامهما نوابهما. المسؤولان كما تردد مند مدة استغلا الحراك العربي وكانا أول من جنى ثماره فشيدا فيلا شاطئية على واجهة البحر على الشريط الساحلي الذي يمتد من أورير على إمسوان.كما اشرفا على تهديمها بالجرافات، فكانوا يطبقون المثل السائر ّ” لا ديالي بقا لا وجهي تنقا”.

وعلم أن الفرقة الوطنية للشرطة القضائية استدعت هذين المسؤولين إلى مقرها بمدينة الدار البيضاء وأجرت معهما تحقيقيات بناء على التقرير الذي أحاله وزير الداخلية على النيابة العامة فأمرت بالاستماع إلى كل من ورد اسمه.

وعلاقة بهذا الملف استمعت الفرقة الوطنية خلال أول أمس إلى رئيس قسم الشؤون العامة بولاية أكادير ولم ترشح لحد الآن معلومات عن محتوى الاستدعاء، والإفادات التي يمكن أن يكو ن قد أمد بها المحققين، وكان هذا المسؤول باشر عملية تهديم الأبنية خلال 3 شهور متتالية ببلدية أكادير، كما بجماعتي أورير والدراركة.

الصورة: والي جهة سوس ماسة يقطع كعكة الأمن بمناسبة اليوم الوطني للأمن الوطني

سوس بلوس

عذراً التعليقات مغلقة