Ad Space
الرئيسية مجتمع الفيضانات الأخيرة تسببت في انهيار أزيد من 3 آلاف منزل

الفيضانات الأخيرة تسببت في انهيار أزيد من 3 آلاف منزل

كتبه كتب في 24 ديسمبر 2014 - 18:25

كشف نبيل بنعبد الله، وزير السكنى وسياسة المدينة، عن أحدث الإحصائيات المتعلقة بالدور المتضررة جراء الفيضانات الأخيرة التي عرفتها المناطق الجنوبية للمملكة.

وفي هذا الصدد، أكد الوزير أن الإحصائيات الأخيرة حول الدور المتضررة من الفيضانات والأمطار القوية التي عرفتها المناطق الجنوبية،  تشير إلى  تضرر 23600 منزل بدرجات متفاوتة، منها  3572 بيتا انهار بصفة كاملة، وأزيد من 18 ألفا بيت تهدم جزئيا، في ما تتواجد 1400 وحدة سكنية في وضعية مهددة بالانهيار.

وحول الدور الآيلة للسقوط دائما، أشار الوزير إلى أن عددها الإجمالي في المملكة يتجاوز 43 ألف منزل، يتواجد 10 آلاف منها في مدينة الدار البيضاء لوحدها.

إلى ذلك، شدد بنعبد الله، خلال رده على إحاطات البرلمانيين في جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب، على أن السكان الذين يتم إجلاؤهم من الدور الآيلة للسقوط “لا يتم الإلقاء بهم في الشارع أو في الخيام أو في المدارس”، مستدلا في ذلك بترحيل أزيد من 2500 شخص  من الدور المهددة بالانهيار في مدينة الدار البيضاء “دون أن يبقى أي شخص منهم دون مأوى، فجميعهم استفادوا من برامج إعادة الإسكان “، إلا أنه أشار إلى مواجهة السلطات المعنية لإشكالية كبيرة في هذا المجال ألا وهي “رفض السكان إخلاء منازلهم.”

إشكالية يتم السعي لتجاوزها عبر القانون، حسب نفس المتحدث الذي كشف عن كونه يدافع عن إخراج قانون يتم العمل عليه حاليا، يتعلق بالدور الآيلة للسقوط والأنسجة العتيقة، من شأنه أن يمكن السلطات من “التوفر على  القوة العمومية لإخراج الناس بالقوة من العقارات المهددة بالانهيار،” هذا إلى جانب مطالبته في نفس الوقت بإحداث وكالة خاصة بتتبع هذا الموضوع.

مريم بوتوراوت

 

مشاركة