Ad Space
الرئيسية مجتمع طاطا: بلدية فم زكيد و جماعتي اللوكوم و تليت، تعيش عزلة تامة بسبب الفيضانات

طاطا: بلدية فم زكيد و جماعتي اللوكوم و تليت، تعيش عزلة تامة بسبب الفيضانات

كتبه كتب في 2 ديسمبر 2014 - 14:49

مرت أزيد من عشرة أيام، و بلدية فم زكيد بالإضافة إلى جماعتي اللوكوم و تليت القرويتين، الواقعة على النفوذ الترابي لاقليم طاطا تعيش في عزلة تامة بسبب الفيضانات و الامطار الطوفانية المستمرة، وحسب شهادات بعض السكان عبر إتصلات بهبة بريس، فإن الأمطار الغزيرة قد تسببت في قطع الطريق الوطنية رقم 12، وذلك على مستوى و ادي زكيد، بالإضافة إلى عدة نقط اخرى في اتجاه مدينة تازناخت ووارزازات شمالا و جنوبا في اتجاه مدينة طاطا، كما أن الطريق الجهوية رقم 11 الرابطة بين فم زكيد و زاكورة قد تسببت الأمطار أيضا في قطعها.

عدد من ساكنة دواوير اتليت و امتزكين، أكدوا لهبة بريس على أنهم يعيشون في عزلة تامة، وذلك بعدما هدمت السيول ازيد من 53 منزلا بشكل كامل، في حين أن عشرات الأسر لم تعد تجد سقفا يأويها غير المؤسسات التعليمية والمساجد، وأخرى تفترش الارض و تلتحف بالسماء متحملة قساوة البرد القارس و تهاطل الامطار وانعدام حطب التدفئة والاغطية و قنينات الغاز.

وغير بعيد عن هذه الدواوير المنكوبة ،فإن دوار انسولة قد نال أيضا نصيبه من الخسائر المادية، حيث حاصرت مياه الاودية المجاورة، يوم الجمعة المنصرم الدوار بأكمله متسببة في عزله عن العالم الخارجي، الشيء الذي تسبب في خلق حالة من الرعب في أوساط الساكنة، حيث شهد الدوار انهيارات جزئية للعديد من المباني وجرف التربة و قطعان الاغنام و اشجار النخيل، فيما تم انقاذ أربعة أشخاص من الغرق بعدما حاصرتهم المياه، بفضل تدخل قائد قيادة اللوكوم ،قائد مركز الدرك الملكي بفم زكيد و بعض الساكنة.

وحسب بعض السكان، فإن زاوية سيدي عبد النبي التابعة اداريا لجماعة اللوكوم والتي تبعد عن مركز بلدية فم زكيد ب67 كيلومترا في عزلة تامة بسبب فيضان وادي المحاصر منذ الجمعة الماضي ،الساكنة تحتمي بمسجد الدوار و المدرسة ،غادرت منازلها ومتاعها تعتصر مرارة العزلة،الجوع،انعدام الاغطية،حطب التدفئة،قنينات الغاز،الدقيق ومواد التموين. كما أن بلدية فم زكيد ماتزال في عزلة تامة بعدما أضحى وادي فم زكيد طيلة اسبوع في جريان دائم.

الساكنة بدون كهرباء لأزيد من عشرة أيام، فحسب المصرحين لهبة بريس، فإن دواوير بوكير ،بودلال و تابية تعيشفي ظل غياب تام لخدمات المكتب الوطني للماء الصالح للشرب وتحبس انفاسها مع كل اعلان عن قدوم الوادي المتاخم لمزارعها و مساكنها ،دواوير اولاد هلال بدون كهرباء و لاشبكة الهاتف، ويجهل حجم الاضرار بها،بعض المنازل شرعت في الانهيار،الوادي يقتطع من الواحة،وخسائر مركز البلدية ستكون كارثية في حال استمرتهاطل الامطار و فيضانات الوادي و الشعاب.

وأضاف المصرحون، أن الفوج العاشر لحراسة الحدود بفم زكيد، قد أبلى البلاء الحسن في تقديم الخدمات و التدخل المباشر و المساعدة، حيث قام بتزويد المركز الصحي الحضري لفم زكيد بمولد كهرباء، من أجل حفظ ادويته و لقاحاته بمبرد، وتوفير الماء الصالح للشرب لدواوير بوكير ،بودلال و تابية، وتأمين استمرار الاتصال بشبكة اتصالات المغرب المشتغلة بمولد كهرباء يعمل بالكازوال، وهو ما جعل مركز البلدية في تواصل مع العالم الخارجي، كما قام الفوج العاشر لحراسة الحدود بفم زكيد فور توصله باستغاثة قاند قيادة اللوكوم بتعاون مع عناصر الوقاية المدنية بفم زكيد بعملية انسانية بطولية حيث غامرت عناصرهما بأرواحها بقطع وادي زكيد لاحضار سيدة حامل في حال مخاض محمولة على الاكتاف بواسطة حمالة وسيدة ترافقها محمولة على ظهر احد الجنود من ضفة الوادي حيث سيارة اسعاف الجماعة الى الضفة الاخرى حيث سيارة اسعاف الوقاية المدنية التي حملتها على وجه السرعة الى دار الولادة بالمركز الصحي لتلد بعد نصف ساعة.

عادل قرموطي هبة بريس

مشاركة