مسيرة الأخصاص بسيدي إفني من أجل الماء والدقيق والشعير

سوس بلوس10 أبريل 2012آخر تحديث : منذ 8 سنوات
مسيرة الأخصاص بسيدي إفني من أجل الماء والدقيق والشعير
رابط مختصر

شارك عشرات المواطنين من بينهم نساء وأطفال من دوارير إزيلي و  بوالوس و إمهليون و أدبنعزة و إد صالح التابعة لجماعة سيدي مبارك بدائرة الأخصاص بإقليمي سيدي إفني خلال الاسبوع الماضي مسيرة  نحو مقر قيادة سيدي حساين قاطعين كيلومترات مشيا على الأقدام. وحسب مصادر من بين المحتجين فإن هذه الخطوة الموصوفة بالتصعيدية تأتي لتذكير المسؤولين بمطالب اجتماعية وتنموية سبق للساكنة أن احتجت على غيابها من سياسات المجلس الجماعي وبقية القطاعات المعنية تجاه منطقتهم. ومن تلك المطالب ربط  الدواوير بشبكة الماء الصالح للشرب والإنارة العمومية بتراب الجماعة مع برمجة إصلاحات للمدارس الابتدائية وتوفير المرافق الصحية بها وكذا الأطر التربوية الناقصة. وتعبيد الطريق الرابطة بين الدواوير ومقر الجماعة، وطالب المحتجون كذلك بتمكينهم من حصصهم من الدقيق والشعير المدعمين مع مراقبة جودته وسلامته ومحاربة المضاربات في أثمنته التي وصلت إلى مائة وخمسين درهما للكيس الواحد. هذا وردد المحتجون في مسيرتهم التي توقفت أمام مقر الدائرة قبل مقر القيادة شعارات تطالب بالتزام المسؤولين بتنفيذ وعود قدمت لهم في وقت سابق بحل مشاكل منطقتهم. وقد اختتمت المسيرة بجلسة حوار مع قائد قيادة سيدي حساين لكن مصادر الجريدة تؤكد أن لا شيء تمخض عنها مما كان سببا في الاحتجاج، كما أسرت نفس المصادر أن موعدا آخر للاحتجاج سيحدد في الأيام القليلة المقبلة يكون أكثر تصعيدا. وجاءت مسير أول أمس بعد وقفة احتجاجية كان مسرحها أمام مقر الجماعة يوم الاثنين 12 مارس المنصرم لنفس الغاية والمطالب.

سوس بلوس

عذراً التعليقات مغلقة