احتجاج ساكنة سيدي احماد واعمرو بتارودانت على المقالع

سوس بلوس
الرئيسيةسياسة
9 أبريل 2012
احتجاج ساكنة سيدي احماد واعمرو بتارودانت على المقالع

من جديد كانت ساكنة  منطقة أكريديس بجماعة سيدي أحماد أوعمر بإقليم تارودانت بقارعة الطريق التي تمر بجوار دواويرهم من أجل الاحتجاج. خرجوا مند يومين للطريق السالك لا ينتظرون عزيزا ولا مساعدات قد يحملها إليهم عابر سبيل. فقط يطالبون من شاحنات نقل الرمال والحجارة الرفق بالطريق التي هيؤوها بأنفسهم. والرفق بأبناء المدرسة التي تمر بجوارها الطريق، ووأن يرافوا بمساكنهم الطينية المتآكلة.” الطريق حفرتها شاحنات مقالع يملكها نافذون سياسيا بتارودانت، لا يقومون بإصلاحها رغم أن جزء منها يمر من الأملاك المحفظة” يقول المحتجون  فالشاحنات حسب الغاضبين تشتغل من الصباح حتى الثامنة ليلا، وأيام العطل، إلى جانب إلحاق ضرار صحية بساكنة دوار اكرديس بسبب المرور اليومي للشاحنات، إلى جانب عدم التزام المقالع بتشغيل أبناء المنطقة كما التزموا بذلك  في دفتر التحملات . مصدرمسؤول من عين المكان اعتبر أن أرباب المقالع مستعدون للتعاون مع الساكنة والإنصات لمطالبهم، غير أن البعض يعترض على مرور الشاحنات أصلا  بدعوى أنها تمر من أملاكهم واعتبر ناشطون حقوقيون أن الاعتقال تلبية لرغبات أعيان ذوي نفوذ يملكون هذه المقالع، ويصرون على تعذيب الساكنة بحفر طريقهم المسلكية بشاحناتهم التي لا تتوقف عن المرور طيلة النهار، وتلويث دواويرهم بالغبار المتطاير.

” التواطؤ” كلمة وحدت المحتجين المؤطرين من قبل المركز المغربي لحقوق الإنسان،  انتفض السكان على ما اعتبروه في شعاراتهم “تواطئا مكشوفا للسلطة ومنتخبين مع أرباب مقالع الرمال المتواجدة بسهل سوس ويتجلى هذا التواطؤ بحسب تعبيرهم ب”تجاهل شكاياتهم التي وجهت إلى عدة جهات مسؤولة وعلى رأسها عمالة إقليم تاوردانت ” يتساءلون لماذا لم تحترم بنود الاتفاق الموقعة بين الجماعة القروية وبين أرباب المقالع، بعدما التزموا خلالها، بصيانة الطريق، وتحديد أوقات  العمل بين الثامنة صباحا والرابعة بعد الزوال، وعدم الاشتغال أيام العطل.

سوس بلوس

عذراً التعليقات مغلقة