الحركة الثقافية الأمازيغية تندد باعتقالات الريف وتدعم الشعب الطوارقي و حقه فى تقرير مصيره

سوس بلوس
2012-03-29T15:20:07+00:00
2012-03-29T18:42:07+00:00
أخبار الجمعيات
29 مارس 2012
الحركة الثقافية الأمازيغية تندد باعتقالات الريف وتدعم الشعب الطوارقي و حقه فى تقرير مصيره

أصدرت الحركة الثقافية الأمازيغية بيانا شديد اللهجة تندد من خلاله بالاعتقالات والمحاكمات التي تشهدها مناطق الريف (أيت بوعياش،بوكيدار،إمزورن،ثازة….)، معلنة تضامنها مع ضحايا القمع المخزني من المعتقلين السياسيين للقضية الأمازيغية وساكنة إمضير وجمعيات المعطلين  حسب تعبير ما جاء في نص البيان الذي توصل الموقع بنسخة منه، إذ سجلت الحركة التقافية الامازيغية  إستنكارها للممارسات التي تنهجها الأنظمة والجمعيات والهيئات المناهضة لكلما هو أمازيغي وإستمرار التشبث بالعقلية ألإقصائية العنصري من خلال التعنت في تسمية” المغرب العربي ” وإقصاء البعد الأمازيغي، رغم الشعارات المرفوعة من قبل المصالحة مع الأمازيغية و دسترتها الشكلية حيث يبن الواقع عكس ذلك (منع إسم ديهيا بمراكش،منع تدريس الأمازيغية بأكاديمية البرنوصي، فبركة الأحكام الصادرة في حق مناضلين القضية الأمازيغية، وفق ما ورد في البيان.

هذا وأشادت الحركة  الثقافية الأمازيغية لما أسمته بالكفاح المسلح للشعب الطوارقي من خلال سعيه إلى التحرير و الاستقلال  من إقليم أزواد منددة  بالصمت الدولي و التعتيم إعلامي حول ما يجري من إبادة وتطهير عرقي للشعب الطوارقي من طرف نظام مالي.

يوسف عمادي :سوس بلوس 

عذراً التعليقات مغلقة