تفويت قطعة أرضية يغضب أطباء بأكادير

سوس بلوس
الرئيسيةالصحة
11 أبريل 2014
تفويت قطعة أرضية يغضب أطباء بأكادير

استنكر المكتب الجهوي للنقابة المستقلة لأطباء القطاع العام، والمكتب الجهوي بسوس ماسة درعة للإتحاد الوطني للشغل بالمغرب، تفويت قطعة أرضية كبيرة بثمن رمزي لصالح ودادية سكنية؛ الهيئتان اللتان وجّهتا شكاية في الموضوع إلى المدير الجهوي للصحة بأكادير، تتوفر هسبريس على نسخة منها، طالبتا الأوصياء على القطاع بـ”توضيحات بخصوص تفويت عقار تابع لوزارة الصحة بمدينة أكادير”.

ووصفتِ الهيئتان، من خلال الشكاية، التفويت بأنه تمّ “بشكل مشبوه لفائدة إحدى الوداديات السكنية المجهولة التي تم تأسيسها بشكل سري، والتي عملت على توزيع طلبات الاستفادة على بعض المسؤولين بالوزارة وعلى بعض المحظوظين وذوي النفوذ، وأضافت الهيئتان أنّ “العمل يتمّ على قدم وساق، من أجل تفويت القطعة الأرضية قبيل تأسيس المجلس الإداري لمؤسسة الحسن الثاني للأعمال الاجتماعية”.

إلى ذلك، أوضحت الشكاية آخر أنه “سبق رفض تفويت هذا العقار من طرف الوزيرين السابقين لأسباب وصفت بالأخلاقية”؛ وطالبت الوثيقة ذاتها المدير الجهوي للصحة بـ”موافاتنا في أقرب الآجال بجميع التوضيحات المتعلقة بهذا الملف الحساس من أجل توضيح الرؤية، خصوصا وأن هذا الملف خلق استياء عميقا لدى الشغيلة الصحية”، معتبرةً أنّ التفويت “يشكّل إقصاء للعديد من نسائها ورجالها، في الوقت الذي يمكن استثمار هذا العقار من لدن مؤسسة الحسن الثاني للأعمال الاجتماعية من أجل ضمان استفادة جميع موظفي الصحة دون تمييز”؛ كما شدّدت على ضرورة “محاربة الفساد و ثقافة الريع وإرساء مبدأ المساواة”.

هسبريس من أكادير

عذراً التعليقات مغلقة