وفاة الطالب اليساري عبد الوهاب نور الدين داخل سجن ورزازات

سوس بلوس
أخبار المجتمعالرئيسية
1 أبريل 2014
وفاة الطالب اليساري عبد الوهاب نور الدين داخل سجن ورزازات

أفادت مصادر حقوقية محلية، أن الطالب نور الدين عبد الوهاب المنتمي لـ ” الاتحاد الوطني لطلبة المغرب” والمعتقل بالسجن المحلي بورزازات، توفي صباح اليوم داخل السجن.

وتفيد المعطيات الأولية التي حصلت عليها ”مشاهد.أنفو” أن المتوفى وجد صباح اليوم “مشنوقا” في غرفته السجنية.

هذا وكان المعتقل السياسي نور الدين عبد الوهاب يتابع دراسته بجامعة ابن زهر بأكادير قبل أن يعتقل على خلفية مشاركته في احتجاجات منطقة المحاميد الغزلان، واعتقل على إثر الأحداث الدامية والمأساوية التي شهدتها منطقة محاميد الغزلان والكابوس الذي عاشه سكان المدينة في ما بات يعرف باليوم الأسود لـ”الخامس والعشرون من يونيو ” لمدة فاقت العشرة أيام السنة الماضية.

وقد ازداد نور الدين عبد الوهاب سنة 1988 بمنطقة امحاميد الغزلان جنوب شرق المغرب، من عائلة فقيرة، فكانت حياة المعاناة، حافزا له في الانخراط في النشاط النضالي الجامعي في صفوف “النهج الديمقراطي القاعدي”.

وبدأ نور الدين نشاطه النضالي منذ دراسته بالتعليم الثانوي، وقد حصل من ثانوية “امحاميد الغزلان”على شهادة الباكالوريا من مدرسة عمومية بامحاميد الغزلان سنة 2007 في شعبة الآداب، ثم التحق بجامعة ابن زهر بأكادير، ليتلقى دراسته الجامعية في شعبة الحقوق.

وعرف عن عبد الوهاب تميزه في نشاطه في احتجاجات امحاميد الغزلان.

وقاد عبد الوهاب عدة معارك “نضالية عمالية وجماهيرية” من بينها معركة عمال شركة الضحى، وقد تم اعتقاله يوم 25 يونيو 2012 من طرف الشرطة القضائية هو وثلاثة من رفاقه على خلفية مظاهرة ليلية لسكان محاميد الغزلان، احتجاجا على الانقطاع المتواصل للتيار الكهربائي والتزويد بالمياه وشبكة الهاتف والانترنيت بالمنطقة، مما تسبب بخسائر كبيرة للتجار وعموم المواطنين.

وبدأت محاكمة الناشط نور الدين عبد الوهاب يوم 28 يونيو 2012، ليقى اليوم حتفه بالسجن المحلي بورزازات.

 عبد الصمد عياش

عذراً التعليقات مغلقة