مجرمون يقتحمون عالم الفايسبوك و ينشرون صورهم

سوس بلوس
أخبار المجتمعالرئيسيةوطنيات
23 مارس 2014
مجرمون يقتحمون عالم الفايسبوك و ينشرون صورهم

برزت منذ أيام، ظاهرة جديدة على سطح العالم الإفتراضي، وذلك بعدما إقتحم عشرات الأشخاص من ذوي السوابق موقع التواصل الإجتماعي فايسبوك، حيث بدأ تداول عشرات الصور لمجموعة من هؤلاء، وهم يحملون سيوفا و أسلحة بيضاء، أو مع الغنائم التي حصلوا عليها من السرقة و النشل و المتاجرة في المخدرات، وقد تم خلال الآونة الأخيرة، إنشاء عدد من الحسابات الشخصية على فايسبوك، يقوم أصحابها بنشر تدوينات تتحممتلكدث بلغة الإجرام و صور لأسلحة بيضاء و كلاب هجينة تستعمل في إرهاب المارة قصد سرقة ما بحوزتهم.

صور هؤلاء المجرمين وتدويناتهم، لم تقتصر فقط على أصدقائهم الفايسبوكيين، وإنما تم تداولها على أوسع نطاق، وذلك بعدما عمدت بعض الصفحات المغربية على إعادة نشرها، ما أتاح لعدد من روادها الإطلاع عليها، الشيء الذي أشعل نار التعليقات، بين مؤيد للسرقة و معارض لنشر هذه الصور، بحيث أن بعض المعلقين خصوصا المراهقين لم يخفوا إعجابهم ببشاعة المنظر الذي تضمنته هذه الصور، فيما أشار البعض الآخر إلى أن مشاركة صور هؤلاء المنحرفين من شأنه أن يشجع المراهقين على الإنحراف، خصوصا عندما نجد صورة لأحدهم و بحوزته مبلغ مالي ضخم.

تجدر الإشارة إلى أن نشر صور للأسلحة البيضاء و المبالغ المالية الضخمة أصبحت مسابقة يسعى كل واحد من الأشخاص السالفي الذكر إلى أن يكون الأفضل من الآخرين، وقد تم تداول عشرات الصور الملتقطة في أماكن مختلفة من بينها صور إلتقطت في الشارع العام، هذا و يعمد أصحابها إلى إخفاء وجوههم، حتى لا يتسنى التعرف عليهم، والخطير في الأمر هو أن السواد الأعظم من بين هؤلاء، لم يتجاوزوا الثلاثين سنة من عمرهم.

عادل قرموطي هبة بريس

عذراً التعليقات مغلقة