فلاحو سوس يفتحون النار على كبار منتجي الحوامض

سوس بلوس
إقتصادالرئيسية
17 مارس 2014
فلاحو سوس يفتحون النار على كبار منتجي الحوامض

انتقد مجموعة من الفلاحين الكيفية التي اعتمدها كبار الفلاحين بسوس هذه السنة في إغراق السوق بمنتوج الكليمانتين، إذ اعتبر هؤلاء أن البحث عن الربح السريع أدى إلى فقدان المنتوج المغربي سمعته في الأسواق الخارجية بعد أن عمد كبار المنتجين إلى طرق ملتوية للإسراع بتسويق منتوجاتهم خارج دورة الإنتاج العادية، مما أدى إلى تعرض المنتوجات للتلف بمجرد وصولها إلى الأسواق الخارجية وخاصة الأوروبية منها.

وكان الفلاحون يتحدثون بحرقة عن وضعية القطاع الفلاحي بسوس في الجمع العام الذي عقدته جمعية لاسبام بأولاد التايمة نهاية الأسبوع الماضي.

كما عرف اللقاء انتقاد طريقة تعامل وزارة الفلاحة مع الأزمة الحالية في ظل صمتها عن سلوكيات بعض محطات التلفيف، وكذا ظهور أنواع هجينة من الكليمانتين في السوق المحلية بسوس والتي ساهمت في فقدان البواكر المغربية لمكانتها داخل الأسواق الأوروبية.

من جهة أخرى، وجهت سهام النقد لشركة أمانسوس، التي تدبر قاع السقي بتارودانت، التي عمدت على قطع الماء عن مجموعة من الضيعات الفلاحية في ظل الأزمة التي يعرفها القطاع.

مشاهد

عذراً التعليقات مغلقة