تيزنيت : قسم الولادة بالمستشفى بدون طبيب!

سوس بلوس
2014-03-14T00:42:01+00:00
أخبار المجتمعالرئيسيةالصحة
14 مارس 2014
تيزنيت : قسم الولادة بالمستشفى بدون طبيب!

يعيش قسم الولادة بمستشفى الحسن الأول بتزنيت خلال هده الأيام وضعية مزرية نتيجة غياب جميع الأطر الطبية لأسباب مختلفة. فقد تقلصت خدمات قسم الولادة الى مستويات جد محدودة، تقدم من طرف بعض الممرضات اللائي يزاولن مهامهن في ظروف صعبة للغاية.. وهكذا توقف قسم الولادة بمستشفى تيزنيت عن تقديم الاستشارة الطبية للنساء الحوامل وخدمة متابعة الحمل ومراقبة نمو الجنين، حيث تصطدم النساء بجواب موحد لدى الممرضات :”لا يوجد طبيب توليد حاليا”… مما يحتم على النساء الحوامل التوجه الى المصحات الخاصة، التي تقدم الاستشارة الطبية الواحدة بثمن لا يقل عن 400 درهم… ويعزى سبب غياب الأطر الطبية عن قسم الولادة بمستشفى تيزنيت الى استفادة طبيب من التقاعد الوظيفي مطلع هدا الشهر، وخروج طبيب آخر في عطلة مرضية مدتها 15 يوما، واستفادة طبيبة بنفس القسم من رخصة ولادة.. وبالتالي بقي القسم بدون أي طبيب الى إشعار آخر… ولتجاوز هده الحالة المزرية التي يعيشها قسم الولادة بمستشفى تيزنيت اتخذت مندوبة وزارة الصحة بتزنيت بعض الإجراءات الترقيعية التي لم تفلح في إيجاد حل مناسب لمعضلة غياب الأطر الطبية، حيث كلفت المندوبة الإقليمية الدكتور عبد الله حمايتي بانجاز عمليات الولادة القيصرية بقسم الولادة خلال النهار، في حين يتم توجيه النساء الحوامل ليلا الى مستشفى اكادير، علما أن الطبيب المذكور يشتغل مهمة طبيب جراح في قسم الجراحة بالمستشفى الإقليمي، كما يمارس المهام الإدارية في إدارة المستشفى باعتباره طبيب المركز الاستشفائي الإقليمي.. ويطالب المواطنون من وزير الصحة التدخل العاجل لإيجاد حل لغياب الأطر الطبية بقسم الولادة بمستشفى تيزنيت، لأن انعدام أطباء التوليد يعرض النساء الحوامل لمضاعفات خطيرة أثناء وضع مواليدهن في قسم يفتقر الى طبيب متخصص في التوليد…

إبراهيم وزيــــد

عذراً التعليقات مغلقة