السلطات الجزائرية تحتجز عائلات سورية بإسطبل للدجاج!

سوس بلوس
أخبار المجتمعالرئيسيةوطنيات
1 مارس 2014
السلطات الجزائرية تحتجز عائلات سورية بإسطبل للدجاج!

أكد مصدر من مدينة وجدة بشرق المملكة بأن إهانات السلطات الجزائرية في حق اللاجئين السوريين وصلت إلى حدود احتجاز عائلات سورية هاربة من جحيم الحرب بإسطبل للدجاج على مستوى منطقة السواني بالقرب من بلدة بني ادرار المغربية بالشريط الحدودي المغربي الجزائري حيث ينتظر حرس الحدود الجزائري الفرصة المناسبة من أجل تهجيرهم إلى المغرب عبر إرغامهم على تخطي الحدود .

نوايا سيئة للنظام الجزائري الذي يتلاعب بإنسانية اللاجئين السوريين على أيدي حرس الحدود الجزائري قوبلت بتحرك من طرف السلطات المغربية عن طريق تعزيز وجودها الفعلي من أجل إيقاف وصد عمليات تهجير لاإنسانية ضحاياها سوريون يهجرون مرغمين على إيقاع التهديدات وإطلاق النيران العشوائية ودوس كل القوانين الدولية التي تضمن حقوق اللاجئين .

وأضاف نفس المصدر بأن شبكات مختصة في تهجير البشر تنشط بمباركة حرس الحدود الجزائري بتسهيل العمليات للتخلص من اللاجئين السوريين الذين أصبحوا يشكلون عبئا ثقيلا جعل السلطات الجزائرية تتخلص منهم برميهم على مستوى التراب المغربي كما كانوا يفعلون مع المهاجرين الأفارقة .الشبكات المذكورة تعمل على تهجير السوريين إلى غاية مدينة بني ادرار بالشريط الحدودي ومن ثم يتوجهون إلى مدينة وجدة .

.

وجدة : مصطفى محياوي

عذراً التعليقات مغلقة