كلمة حق في لحاق الصداقة لأكادير .

سوس بلوس
اراء ومواقف
28 فبراير 2014
كلمة حق في لحاق الصداقة لأكادير .

لحاق الصداقة بأكادير ذكريات وأحداث.. وله مشاهد لا تنسى وصور لوقائع محفورة في أذهان المشاركين فيه المغاربة والاجانب منذ الدورة الأولى إلى نسخته 14 التي ستقام بأكادير مارس المقبل.. نساء وجمعويين خدام رياضة الدراجات النارية بسوس بإخلاص قدموا الكثير من التضحيات من أجل هذه الرياضة الميكانيكية، وخدموا السياحة القروية والتعريف بما تزخر به منطقة سوس عموما من مناظر طبيعية جدابة خلال سنوات عانت خلالها سوس كل معاني الركود السياحي .

هؤلاء الشباب الذين يسيرون نادي الدراجات النارية بأكادير اكتسبوا العديد من الخبرات والمواقف المتراكمة أهلتهم ليرسمو أجمل الصور الفنية للدراجيين المغاربة والأجانب المشاركين في جميع الدورات السابقة في مناطق سوس والصحراء.

لحاق الصداقة لأكادير ” سباق الدراجات النارية” خلال دورة هذه السنة يعاني في صمت رغم وصوله للدورة الرابعة عشرة فإن غياب الدعم المالي هو من أبرز المشاكل التي يعاني منها النادي.

فلا شك أن النادي في جميع دواته هو نادي الجميع والمحافظة على هذا النادي الوحيد بالجهة يعتبر خدمة وطنية كبيرة لما لها الأثر الكبير في خدمة الشباب والمحافظة عليهم من الانحراف. فلذا علي جميع المسؤولين ورجال أعمال وأبناء سوس مساندة الاندية بالمنطقة ودعمهم ليكملوا مسيرتهم البنائة ويحققوا ويحافظوا علي طموحاتهم.

جميلة أكضيض

عذراً التعليقات مغلقة