أحزاب سياسية تُطلق النار على عامل تينغير

سوس بلوس
الرئيسيةسياسة
16 مارس 2012
أحزاب سياسية تُطلق النار على عامل تينغير

دعا كل من حزب التقدم والاشتراكية والعدالة والتنمية وتحالف اليسار الديموقراطي محند العنصر وزير الداخلية إلى التدخل بحزم لانقاد الموقف بإقليم تنغير بعد تسجيلها لما قالت عنه انحيازا سياسيا مطلقا من طرف عامل الإقليم ضدا على واجب التحفظ الملزم به دستوريا، وبعد رصدها في بيان مشترك توصلت “سوس بلوس” بنسخة منه، لما وصفته بالتصرفات اللامسؤولة للعامل منذ مدة، متهمة إياه بشن هجوم دنيء وقدحي تجاه المجلس البلدي لتنغير خلال اجتماع عُقد أخيرا بمقر العمالة.
وقالت الأحزاب المشار إليها إن “آليات التحكم والاستغلال السيء” لرمزية الدولة ما تزال مستمرة في تينغير، مضيفة أن الأوضاع في الإقليم وصلت إلى وضع لا يطاق اجتماعيا واقتصاديا وسياسيا “فتعددت بؤر الاحتجاج الاجتماعي وتناسلت وارتفعت الأصوات من كل الجهات لتدارك الموقف وبلغ الاحتقان مبلغا غير مسبوق”. وأبدت الأحزاب نفسها تخوفها من أن يكون تينغير أمام محبوك يريد الوصول بالمنطقة إلى المجهول والدفع بها إلى وضع لن ينفع معه حل.
وكان إقليم تينغير قد شهد خلال الأشهر الماضية ارتفاعا ملحوظا في وتيرة احتجاجات السكان، كانت أبرزها التي خاضها سكان إيمضر، ومناطق أخرى بالإقليم.

bayan - جريدة سوس بلوس الإخبارية

عذراً التعليقات مغلقة