تاونات: توزيع ألبسة شتوية وأدوية على تلاميذ وساكنة الودكة وتمضيت

سوس بلوس
أخبار الجمعياتأخبار المجتمعالرئيسية
10 ديسمبر 2013
تاونات: توزيع ألبسة شتوية وأدوية على تلاميذ وساكنة الودكة وتمضيت

 في إطار الإجراءات الاستباقية المتخذة على مستوى إقليم تاونات للتخفيف من آثار موجة البرد لفائدة ساكنة بعض المناطق المعرضة لهذه الظاهرة الطبيعية بالإقليم، نظمت عمالة إقليم تاونات على مدى مرحلتين بشراكة مع كل من جمعية الأعمال الاجتماعية لإقليم تاونات والنيابة الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والمندوبية الإقليمية للصحة بتاونات مبادرة تضامنية إحسانية اجتماعية لفائدة تلاميذ وساكنة الدواوير المعنية ، يومي الأربعاء والجمعة من الأسبوع المنصرم بفرعيتي إبختيين العليا والسفلى ووحدة تغليسية التابعة لمجموعتي مدارس أوزاي وعمر بن الخطاب بجماعة تمضيت التابعة لدائرة تاونات، وفرعية المشاع، مجموعة مدارس النقلة التابعة لجماعة ودكة ومجموعة مدارس تاينزة التابعة لجماعة الرتبة، دائرة غفساي.

المبادرة تضمنت قافلة طبية متعددة الاختصاصات تضمنت إجراء فحوصات طبية عامة وتلقيحات ضد مرض الزكام مع توزيع الأدوية بالمجان لفائدة تلاميذ وسكان الدواوير المعنية، وتوزيع حصة تتضمن 2182 معطفا صوفيا واقيا من الشتاء، ونفس العدد من القفازات والجوارب والطرابيش والأحذية الشتوية لفائدة التلاميذ والتلميذات و حراس المؤسسات التعليمية التابعة للدواوير المعنية ؛ إضافة إلى توزيع حصة تتضمن 110 معطفا صوفيا ونفس العدد من السراويل والجوارب لفائدة النساء المسنات و 96 جلبابا صوفيا لفائدة المسنين من الرجال المنحدرين من أسر معوزة التابعين للدواوير المستهدفة في إطار هذه العملية.

كما تم تخصيص 40 مدفئة وكمية هامة من الفحم الحجري تقدر ب 3800 كلغ من طرف النيابة الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بتاونات لتجهيز الحجرات الدراسية والمكاتب الإدارية بأدوات التدفئة . ويستهدف البرنامج دواوير تغليسية وتاوريرت وتامشاشت وأبختين التابعة لجماعة تمضيت دائرة تاونات ودواري المشاع التابع لجماعة الودكة وتاينزة التابع لجماعة الرتبة دائرة غفساي، نظرا لتواجدها بمستويات عالية من الارتفاع وتعرضها نتيجة لذلك لموجة البرد القارس والصقيع.

وقد بلغ عدد المستفيدين من القافلة الطبية، التي أشرف عليها طاقم طبي يضم 10 أطباء اختصاصيين و 15 طبيبا في الطب العام و 41 ممرضا و 11 إطار شبه طبي، ما مجموعه 2254 من الرجال والنساء والأطفال من تلاميذ المؤسسات التعليمية، وقد تلخصت أنشطة هذه القافلة إجراء فحوصات عامة وأخرى في إمراض النساء والتوليد، والأمراض الصدرية وأمراض القلب والشرايين، والأمرض الجلدية والكشف عن الأمراض المرتبطة بصحة الفم والأسنان، والكشف والحد من داء الملاريا والكشف عن ضعف البصر، وتلقيحات ضد الزكام الموسمي والتخطيط العائلي والكشف المبكر عن داء السيدا، وأمراض ارتفاع الضغط الدموي.

وقد عرفت هذه المبادرة هذه السنة توسيع قاعدة المستفيدين من الألبسة الشتوية على مستوى التلاميذ المتمدرسين من خلال استفادة باقي المؤسسات التعليمية الابتدائية المجاورة للمؤسسات التقليدية التي كانت تشملها العملية خلال المراحل السابقة، حيث انتقل العدد الإجمالي للمستفيدين من 1130 مستفيدا سنة 2012 إلى 2182 مستفيد ومستفيدة سنة 2013 .

سوس بلوس

عذراً التعليقات مغلقة