باربي الامريكية ترتدي التكشيطة المغربية من كان وراء هذه المبادرة

سوس بلوس
أخبار المجتمعالرئيسيةوطنيات
3 ديسمبر 2013
باربي الامريكية ترتدي التكشيطة المغربية من كان وراء هذه المبادرة

في أول مبادرة من نوعها أطلقت شركة “ماتيل” الأمريكية المتخصصة في صناعة الألعاب الموجهة للأطفال لعبة “باربي” جديدة باسم “باربي موروكو” في حلة مغربية بامتياز، إذ ارتدت قفطانا مغربيا فريدا جابت به أقطار المعمور، حيث تبيع الشركة 80 مليون باربي عبر العالم.

ويأتي اختيار المغرب لكي تكتسي باربي هذه الحلة في أول سابقة على صعيد العالم العربي، بل على صعيد القارة الإفريقية، بناء على مبادرة عبد الرحمن إيفساس مدير فرعها المغربي “مثلث الألعاب” الذي دافع عن الفكرة وآمن بها ورأى فيها سفيرا للمغرب تنقل صورته الحضارية المشرقة وتٌعرف أطفال العالم بالمغرب كوجهة ثقافية وحضارية وسياحية.

يقول عبد الرحمن إفساس أن لعبة “باربي موروكو” أصبحت اليوم بين أيدي ملايين الأطفال عبر العالم في رسالة تٌجسد عالمية الثقافة والحضارة المغربية التي بلغت مختلف أرجاء المعمور بفضل الإبداع الفني الذي يتميز به المغرب.

 ويضيف أن هذه واحدة من المبادرات التي تمثل قناة للتواصل مع العالم لتعريفه بثقافتنا وحضارتنا، خصوصا أن أطفال اليوم هم جيل المستقبل وقادته.

يقول إفساس أن عددا من المنابر الإعلامية العالمية تحدثت عن هذا المنتوج الجديد “باربي موروكو” الذي لقي استحسانا من أطفال العالم بفضل الذوق المميز في القفطان المغربي الذي أضفى على لعبة “باربي” لمسة فنية ساحرة نالت إعجاب الأطفال.

اليوم24

عذراً التعليقات مغلقة