Ad Space
الرئيسية مجتمع الجزائر : مسابقة ملك وملكة جمال الكلاب

الجزائر : مسابقة ملك وملكة جمال الكلاب

كتبه كتب في 30 أكتوبر 2013 - 11:47

«فييستا»، «فيراري»، «فيفي»، «إيتوال»، «فلورا»، «إيفا»، «إليزا»..  ليست هذه ماركات عالمية للملابس الأنيقة أو أسماء ماركات السيارات الفاخرة، ولا حتى ألقاب عارضات أزياء أنيقات، بل أسماء كلاب من سلالة ألمانية شاركت في مسابقة جمال بالجزائر لاختيار أجمل كلب من الجنسين،  تم تنظيمها في حلبة سباق الخيول بالخروبة,تحت رعاية الجمعية الوطنية لكلب الراعي الألماني.

وفي الوقت الذي يحرم فيه العشرات من المواطنين من الحصول على دفاتر عائلية دون أخطاء، حيث تشهد القضايا الخاصة بالأخطاء الإسمية المرفوعة على مستوى أروقة المحاكم والجهات القضائية ارتفاعا ملحوظا وتتسبب يوميا في تعطيل مصالح المواطنين وفقدانهم لحقوقهم الإدارية والاجتماعية في كثير من الأحيان، فإن المثير في قصة المسابقة لاختيار ملك وملكة جمال الكلاب الجزائرية، هو عندما اكتشفنا وجود كلاب تحوز دفاتر عائلية. فقد كان من الطرائف التي وقفنا عليها أثناء حضورنا نهائيات المسابقة هو أن لكل كلب دفتر عائلي خاص به يظهر لقبه الكامل وألقاب أبويه، وزنه، رقمه التسلسلي الذي هو على شكل وشم في أحد أذنيه والذي يتم وضعه عند الولادة، إلى جانب أسماء المنتجين أو الأشخاص الذين تكفلوا بولادة الكلاب وأسماء المربين الذين تكفلوا بتربيتهم.

ملايين السنتيمات سعر الكلب الواحد.. وحامل اللقب لا يباع

أما عن سعر الكلاب المشاركة،فنقلت جريدة ‘النهار”عن مالك  الكلب الفائز بالمسابقة  «إيروك دو مولان ديفاين» الحامل لرقم 139، تأكيده أن هذا النوع من الكلاب يباع بأثمان باهظة، بسسب الإقبال المتزايد عليها من أثرياء الجزائر الذين لا يجدون صعوبة في صرف الملايين لشرائها حتى قبل ولادتها.
وعن سعر كلبه الألماني الفائز، قال ساخرا, إنه قد يفكر في بيعه إذا عرضت عليه سيارة «رونج روفير» أو ما شابه، مؤكدا أن اللقب أغلى بالنسبة إليه من الجائزة التي تتمثل في كأس وعلب لطعام الكلاب الألمانية من النوع الكبير بماركة «هابي دوغ» العالمية.

ألمـــاني وبلجيكيــــة علــــى رأس لجنـــة التحكيـــم لمراقبة الاقتراع

الاقتراع الجزائري لاختيار ملك و ملكة جمال الكلاب شارك فيه هذا 198 كلبا مترشحا من مختلف الأعمار من أربعة أشهر إلى 24 شهرا، مهاراتهم في الركض وطريقة المشي إلى جانب سهولة الترويض وأفضل السلالات،كما أن من شروط المشاركة في المسابقة ، إقصاء الكلاب التي تتخلف عن الموعد المحدد للتقييم، وإقصاء الكلاب الخطيرة من دون أن يكون لأصحابها الحق في الطعن، والعارضون هم المسؤولون عن أي ضرر تسببه الكلاب الشرسة.

أما لجنة التحكيم، فترأسه قاضي ألماني مختص في الكلاب الألمانية وزميلة له بلجيكية مختصة في هذا النوع من كلاب الحراسة.  وعن معايير اختيار الفائز حسب الجنسين، قال القاضي الألماني للكلاب الذي حل بالجزائر خصيصا ليترأس لجنة التحكيم، إنه على هذه الأنواع من الكلاب أن تكون رياضية جدا ولها جسد متناسق وأنيق في نفس الوقت وهي من سلالات الكلاب الكبيرة ويتراوح طولها إلى أعلى الكتف ما بين 55 و65 سنتيمتر كما يتراوح وزنها ما بين 22 إلى 40 كيلوغراما، يتميّز الراعي الألماني بفمه الطويل شبه مستطيل الشكل، وأنفه المدبب أسود اللون وأذنيه متوسطتي الحجم مستقيمتان وقائمتان ومتوازيتان وهما مفتوحتان للأمام ولكن غالبا ما يميلان إلى الخلف عند الحركة، وله فك قوي وعينان مستديرتان متوستطي الحجم. مشيرا إلى أنه من الخصائص الواجب توفّرها في هذه السلالة، أن تكون ممتازة، شديدة الذكاء، حارسة جيدا، وتصلح لجميع المهام والأعمال، والأهم أنه تكون سهلة الترويض، واجتماعية حيث يقصى من المنافسة كل كلب عدواني أو متوحش لضمان سلامة لجنة التحكيم والكلاب الأخرى

كودsoussplus النهار

مشاركة