والي أكادير: كل بناية بالدراركة لم تسوي وضعيتها خلال شهر مآلها الهدم

سوس بلوس
2012-02-28T01:08:15+00:00
2012-02-28T01:12:00+00:00
أخبار المجتمعالرئيسية
28 فبراير 2012
والي أكادير: كل بناية بالدراركة لم تسوي وضعيتها خلال شهر مآلها الهدم

هاجم والي الجهة من قاموا بمواجهة القوات العمومية بالدراراكة، وتهجموا للمرة الثانية على مقر القيادة، واعتبرهم مجرمون، الوالي أعطى مهملة شهر لكل مالكي البنايات فوق أرض الخواص بجماعة الدراراكة من أجل تسوية وضعيتها القانونية في صيغتها الجديدة، وفي آخر شهر مارس يؤكد الوالي، ستدك الجرافات كل من لم يتقدم لدى الشباك الوحيد المحدث بالجماعة  لهذا الغرض.

طلبات تسوية الوضعية العقارية والحصول على رخصة تتم بشباك وحيد أحدث بجماعة الدراركة يؤكد المسؤول الأول بالجهة،  وقد وقعت اتفاقية في هذا الإطار تحدد تكلفة الترخيص في  1400 درهما فصلها الوالي على الشكل التالي : 600 درهما لإعداد التصاميم من قبل المهندس،  ، و400 درهما لمكتب الدراسات و 400 درهما أخرى لمكتب المراقبة، وهذا المبلغ يخص البنايات التي تقل مساحتها عن 100 متر مربع. وإلى جانب الرخص فصاحب البناية مطالب بالحصول على شهادة المتانة التي ستسلم له من قبل المهندس.

آخر أجل لقبول طلبات التقدم بالتراخيص متم شهر مارس بعدها ستعطى الكلمة للجرافة، لدك كل من لم يرضخ لهذه التبسيطات، لأنه يعتبر متنطعا ومصرا على خرق القانون.

وبموجب الاتفاقية المبرمة ستصبح تراخيص البناء في المتناول، وأكد الوالي أنه من اليوم فصاعد، كل من ” حرك الملاسة” خارج القانون سيهدم بيته.

سوس بلوس

عذراً التعليقات مغلقة