Ad Space
الرئيسية سوس في الصحافة الوطنية عاجل/ بوطعام ما يزال معتقلا لدى درك الأخصاص وجبهته تنزف دما

عاجل/ بوطعام ما يزال معتقلا لدى درك الأخصاص وجبهته تنزف دما

كتبه كتب في 16 سبتمبر 2013 - 14:04

مازال الزميل محمد بوطعام مراسل الأحداث المغربية بتزنيت، وعضو نادي الصحافة بهذه المدينة في حالة اعتقال بمركز الدرك الملكي بالأخصاص، بعد نقله من مكان الوقفة بسيارة الدرك، في انتظار الاستماع إليه، وكان رئيس مركز الدرك الملكي انهال عليه بالضرب والركل، ما تسبب له جروح على مستوى جبهته. وقد دخلت النقابة الوطنية للصحافة المغربية فرع جهة سوس والجنوب في الموضوع، كما دخل نادي الصحافة بتزنيت على الخط من أجل اتخاذ خطوات حيال هذه القضية.

الزميل تم الاعتداء  عليه صباح البوم الاثنين عندما كان بصدد تصوير وقائع تدخل قوات الدرك من أجل تنفيذ حكم قضائي لصالح المدعو بوتزكيت رئيس جماعة سابق، هذا التفيذ الذي اعترض عليه المتضررون بوقفة احتجاجية . وكان الزميل في قلب الحدث يلتقط بعدسته مجريات الاحتجاج على التنفيذ، وهذا يدخل في صميم عمله الصحفي. رئيس مركز الدرك الملكي قام بهذه الرعونة بدعوى أن الزميل التقط صورة لعناصره عند التدخل، مع العلم انه يقوم بمهامه مثل أن الدرك جاء للقيام بالمهة الموكولة له وتسهيل مأمورية التنفيذ.

ومعلوم أن التنفيذ سيتم لصالح من يتهمه العشرات بالسطو على املاكهم باستعمال شهود الزور واستغلال علاقاته النافذة داخل الإدارة والقضاء.

رئيس مركز الأخصاص انهال على الزميل بألفاظ من تحت السروال، مهددا بتشريد اسرته وترحيلها من منطقة أيت الرخا. تقمص دور القياد في عهد السيبا.

إن هذه الواقعة تتطلب من الشرفاء بالأخصاص وسيدي إفني الذين يرفضون الذل، أن ينهضوا لفضح الأجهزة الفاسدة التي جعلت لوبي النصب والاحتيال يغتني على حساب البسطاء، وبالمقابل عندما يتدخل زميل صحفي للقيام بواجبه يكون مصيره البهذلة ولاضرب والاعتقال.

سوس بلوس تتضامن مع الزميل بوطعام في محنته

سوس بلوس

مشاركة